جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 129 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الأدبي
[ الصباح الأدبي ]

·الضحيةُ للشاعر والكاتب ناصر محمود محمد عطاالله / فلسطين
·قصيدة المنفى
·مَلَامِحِي مُفَخَّخَةٌ .. بِمَوَاعِيدَ مَوْقُوتَة!
·قصيدة بعنوان:  من طرابلس .. إلى لبنان والعالم 
·{{بأنّك آخر العربِ}} -----
·قصيدة للشاعر : اللواء شهاب محمد أوقــــدي نــــارنـــــا
·فلسطين لا ننسى للشاعر شهاب محمد لفكرة حارس البيدر
·كامل بشتاوي : ،،،،،،يا عيد،،،،،،،
·إنتصار النحل ...!


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: سهى مازن القيسي : روحاني..فاقد الشئ لايعطيه
بتاريخ الجمعة 12 يوليو 2013 الموضوع: قضايا وآراء

روحاني..فاقد الشئ لايعطيه
سهى مازن القيسي
لازالت وسائل الاعلام التابعة للنظام الديني المتطرف في إيران و أخرى تدور في فلکها او تسايرها لأسباب متباينة، تطبل و تزمر لحسن روحاني و تحاول تسويقه و کأنه المنقذ المنتظر


روحاني..فاقد الشئ لايعطيه
سهى مازن القيسي
لازالت وسائل الاعلام التابعة للنظام الديني المتطرف في إيران و أخرى تدور في فلکها او تسايرها لأسباب متباينة، تطبل و تزمر لحسن روحاني و تحاول تسويقه و کأنه المنقذ المنتظر او کذلك الذي في جعبته من الحلول و المعالجات للمشاکل و الازمات ماليس في جعبة أحد آخر.
روحاني الذي کان للأمس القريب أحد أعمدة و رکائز هذا النظام و قدم خدمات کبيرة له ولاسيما في المجالين الامني و المجال النووي، حتى أن أبنه قد إنتحر على خلفية إحساسه بالذنب من ممارسات أبيه و إندفاعه لخدمة النظام، لکن الذي يشاع اليوم بشأن کونه إصلاحيا مزعوما وانه يحمل مشروعا سياسيا محددا ليس سوى هواء في شبك و محاولة يائسة من جانب النظام لتسويق وجه جديد يکون بإستطاعته کسب المزيد من الوقت عبر اللعب باکلمات و التعابير الطنانة و إشغال العالم بظاهرة جديدة کما کان الامر مع رفسنجاني و خاتمي و في نهاية المطاف لم يکونا سوى مجرد زوبعة في فنجان.
الوجه الکارتوني الجديد للنظام او حسن روحاني، من سوء حظه و حظ نظامه العاثر أن أمره مکشوف الى حد کبير و ليس في وسعه أبدا أن يموه حقيقة أمره على العالم، ولعل الخطب و الکلمات التي قدمتها الشخصيات السياسية و البرلمانية المرموقة من مختلف أرجاء العالم في مهرجان التضامن مع الشعب الايراني و المقاومة الايرانية، قد أکدت و بصورة جلية إفتضاح أمر هذا الرجل و عدم مقدرته على خداع العالم بمزاعمه الواهية، ولاسيما وان النظام الايراني يحاول جهد إمکانه إستغلال يوم 3/آب أغسطس القادم حيث سيؤدي روحاني اليمين الدستورية کرئيس لإيران، على أمل أن يتمکن من إصطياد بعض من أولئك الذين سينبهرون ببضاعته البائرة الکاسدة و ينخدعون بها.
الشخصيات السياسية و البرلمانية الغربية و الاسلامية و العربية التي أدلت بدلوها بشأن روحاني و مايتمشدق به بشأن الاصلاح، وقبل ذلك ماأکدته السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من جانب المقاومة الايرانية بشأن کذب و دجل و زيف هذا الرجل و عدم مقدرته على تقديم أي شئ مع بقاء نظام الولي الفقيه، هذه الخطب و الکلمات بشأن روحاني قدمت مرة أخرى خدمة کبيرة للمجتمع الدولي و أوضحت مختلف الجوانب المتعلقة بروحاني و النظام نفسه و حذرت العالم کله من الانخداع ببريق الکلمات و التعابير الطنانة التي لن تخرج أبدا عن الاطار النظري و ضرورة أن يغير المجتمع الدولي من نهجه و سلوکه في التعامل مع ملف النظام الايراني و عدم الاعتماد على شخص يخرج من رحم النظام السرطاني ليقدم ولادة جديدة لإيران، إذ أن النظام کله بمثابة  سرطان خبيث بحاجة ماسة جدا للإستئصال من جذوره وان الذي بمقدوره أن يفعل مثل هذا الامر هو الشعب الايراني و المقاومة الايرانية، ولذلك فإن المنتظر من المجتمع الدولي هو أن يبادر الى دعم و مناصرة الشعب الايراني و المقاومة الايرانية في طريق مساعيها الجدية لإسقاط النظام و إحلال الحرية و الديمقراطية و الفرح في معظم أرجاء إيران.
روحاني بمختصر العبارة، ليس سوى مجرد قربة مثقوبة ليس بإمکانه تقديم أي جديد على صعيد مختلف الاوضاع في إيران، والاهم من ذلك أن لاينخدع المجتمع الدولي بهذه الدمية الجديدة و يلهث خلف سراب بقيعة على أنه ماء!
suha.mazin@ymail.com


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.14 ثانية