جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 919 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

قضايا وآراء
[ قضايا وآراء ]

·مروان مشتهى : أيها الإنسان .. صبرك يكمن في ابتلاءك
·صالح الشقباوي : الشياطين وابلسة الوطن يتحالفون لإسقاط الشرعية
·صالح الشقباوي : ردا على اخي وصديقي د.نافذ الرفاعي التنوير في الفكر العربي
·عائد زقوت : رسائل الرمال الساخنة والمياه الدافئة
·اللواء عرابي كلوب يكتب : ذكرى رحيل المناضلة لوسيا توفيق حجازى
·حنا عيسي : ما هي حقيقة وثيقة كامبل السرية وتفتيت الوطن العربي؟
·ابراهيم احمد فرحات : {{الطيب عبدالرحيم ابوالعبد}
·سالم سريه : اللوبي الصهيوني في فرنسا –الجزء الخامس
·سري القدوة : ميثاق الشرف بين الأحزاب والفصائل المشاركة في الانتخابات الفلسطينية


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: حسني المشهور : حمـاس وجماعـة الإخـوان بين مصير النمرود وقومه و مصير سـحرة فرع
بتاريخ الثلاثاء 02 يوليو 2013 الموضوع: قضايا وآراء

حمـاس وجماعـة الإخـوان بين  مصير النمرود وقومه و مصير سـحرة فرعون
حسني المشهور


·         إذا أراد الله بقوم أو بجماعة يفضحهم على مـلأ ... هذا ما عرفناه عن فضيحة العجز للنمرود أمام سـيدنا إبراهيم عليه السلام ، وما عرفناه عن فضيحة العجز لفرعـون وسـحرته أمـام سيدنا موسى عليه السلام ، لـم تكن هـذه المعجزات


حمـاس وجماعـة الإخـوان بين  مصير النمرود وقومه و مصير سـحرة فرعون
حسني المشهور

·         إذا أراد الله بقوم أو بجماعة يفضحهم على مـلأ ... هذا ما عرفناه عن فضيحة العجز للنمرود أمام سـيدنا إبراهيم عليه السلام ، وما عرفناه عن فضيحة العجز لفرعـون وسـحرته أمـام سيدنا موسى عليه السلام ، لـم تكن هـذه المعجزات تمكينـاً من رب العبـاد عـزّ وجـل لإثبـات قـدرتـه والصـدق لأنبيائـه أمـام رموز الطغيان فحسـب ؛ بـل كانـت دروسـاً وعـِبراً لم يريـد من البشـر أن يتعلّـم وياخـذ العبرة على امتداد الأجيـال حتى قيـام الساعة !!!

·         واليوم لعلنـا نجـد ما يمكن إسقاطه ودون تشـكـك كبير على جماعـة الإخـوان من تلك الفضيحتين للنمرود وللفـرعـون ... فهـذه الجماعـة التي استطاعت أن تصـل إلى مـا وصلـت إليـه في تحقيـق هـذا الفائض من القوة المالية والسمعة الدينية والقـدرة على التضليل وقلب الحقائق على امتداد الأعـوام الثمانين لعمرها ؛ وخصوصاً بعـد غزو العراق  2003  رغـم الكثير من مواقفها الملتبسة غالباً والمتواطئة أحياناً حتى وصلت إلى حكـم غـزة وتونس وليبيا ؛ وبعضاً من الحكم في اليمن وتستميت في الوصول إليه في سوريا والأردن ودول الخليج بعد أن قامت بتوظيف فائض قوتها المالية والسمعة الدينية وبكامل إرادتها وأدواتها لتكون أحد الأطراف الرئيسـة في صناعة الحريق الكبير الذي أشتعل في بلادنا العربيـة وسـمّوه زوراً بالربيـع العربي ... ووصلـت ذروتهـا لتتطـاول على حلـف الفضـول الذي أثنى عليه سـيد المرسـلين وتعتبر أن تحالفها مـع الأمريكان وحلـف الناتـو لتدمير ليبيـا الدولـة والوطـن إنمـا هـو حلـف فضـول ؛ ويتجرأ أحـد أعلامهـم ليقـول أن الرسـول لـو كـان حاضـراً لانضـم إليـه ... وبفعل هـذا التحالف استطاعت أن تصنـع لنفسها هالـة ساقتها إلى وهـم الاعتقـاد أن الأمور آلـت إليهـا ؛ ولـم يبقى عليها إلا إنجـاز بعـض الإجراءات البسيطة لاستكمال التمكين لتصبح القوة المهابة في المنطقة والقادرة على الوفاء بتعهدات ما زالت ملتبسة ومشبوهة نتيجة ما يتكشـّف من خفايا ... وهـذا الوهـم جعل الجماعـة تتصرف بغطرسة وفجور لا يختلفان كثيراً عن غطرسـة وفجور النمرود وفرعـون غافلـة عـن الحكمـة والعبرة من قصـة النمرود وفرعـون !!!

·         لقد أوصلت الجماعة نفسها اليوم لتقف أمـام الشـعب المصـري ذات الموقف للنمرود والفرعون بسلوكها المتغطرس وعقيدة الثأر والانتقام والإقصاء التي تاصلت في هذا السلوك أملاً في الوصول إلى وهـم أخبرنا المولى عـزّ وجـل في أكثر من آيـة أنه لـن يكـون حتى تقوم الساعة ، وسكنها الغرور  وعمى البصيرة عن رؤية الحقيقة المتأصلة في شعب مصر ... هذا الشعب الذي توحدت عاداته وصفاته بعادات وصفات النيل ؛ هذا النهر الهاديء الودود والمعطاء وحمـّال الهموم والخطايا للساكنين على ضفتيه والجارف لكل خبث عندما يفيض ويمهد لحياة جديدة بذات الهدوء والود والعطاء  ... لقـد عـَمـِيـت بصيرة الجماعة عن فهم المصريين ؛ فجـاء هـذا الشعب المـبـدع كعـادتـه والمتوحد مع نيله في العادات والصفات ؛ والمتميز عن كل شعوب الأرض بقدرته على أن يهـزم الظلـم والظالمين بالنكتة والضحك على ظالمه وعلى نفسه ... جـاء هذا الشعب طوفاناً ليضع النمرود والفرعـون في جماعة الإخـوان أمام خيارات المصير  !!!

·         اليوم يضع الشعب المصري جماعة الإخوان أمام أحـد الخيارين  ... فإما أن يختـاروا خيـار  النمرود فيهلكوا كما هلك ؛ وإما أن يختاروا خيـار  سحرة مع الفرعـون فينجوا كمـا نجـا السحرة ولا يهلك إلا الفرعـون في نفوسهم وسلوكهم ويعودا ليروا شعب مصر كما نيـلها الهادئ الودود المعطاء !!!

·         وكفلسطيني لا أستطيع إلا أن أتوجـه إلى شباب حماس بأن يدققوا في الأمور بعيداً عن هلوسات قيادات التنظيـم الدولي لجماعة الإخوان وتحالفاتهـم المشبوهة ... وأن يـدققـوا كيـف انهـارت وتناثرت تبحث عن مخابيء تماماً كما تنهار  وتتناثر قطعان المستوطنين في أرضنا المحتلة  عندما يغيب عنها جند الاحتلال ... وعليهـم الاختيـار  بين البقاء في حضن جماعة الإخوان لتقف أمـام ذات الخيـارات ؛ أو العـودة إلى حضن الشعب فنفـوز معـاً بالوطن !!!

·         محـروس يا شـباب تـمــرد ... يا من تصنـع تاريخـاً لـك ولكـل الشـباب في هـذا الكـون ... محـروس وأنـت تجـدد الأمـل لمصـر  والأمـتين  العربيـة والإسلامية ... و

مـحـروســـة  يـا مـصـــر



 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.09 ثانية