جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 285 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

منوعات
[ منوعات ]

·طبيب الأسنان د. رفيق حجازي :الزراعة الفورية تتميز بأنها تتم في نفس اليوم
·التوقيت الأفضل لإجراء أشعة D4 للحامل
·هشاشة العظام ... الأعراض والأسباب والوقاية
·رواية - مطارح سحر ملص
·كورونا ينتشر في 4 دول عربية جديدة
·( وحده المتجهم ) كمال ميرزا يعرف
·تعزية ومواساة : الحاجة حليمة محمد مصطفى نصر ام محمد
·رواية الزغب النرجسي عواطف الكنعاني
·رواية خُلِقَ إنسانا شيزوفيرنيا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: حامد ابوعمرة : مجرد كلمة، راجعوا أنفسكم ..!!
بتاريخ الجمعة 29 مارس 2013 الموضوع: قضايا وآراء

مجرد كلمة، راجعوا أنفسكم ..!!
 
بقلم /حامد ابوعمرة
 
ومن ثقافات مجتمعنا العربي السلبية ،والمدمرة لسلوكياتنا وأخلاقنا مقولات لا نلقي لها وبالا ،لكنها تجرجرنا ،وتبعثر أجيالنا نحو الهاوية ومن تلك المقولات والتي برأيي غير صادقة لأن منبعها المستشرقون والحاسدين


مجرد كلمة، راجعوا أنفسكم ..!!
 
بقلم /حامد ابوعمرة
 
ومن ثقافات مجتمعنا العربي السلبية ،والمدمرة لسلوكياتنا وأخلاقنا مقولات لا نلقي لها وبالا ،لكنها تجرجرنا ،وتبعثر أجيالنا نحو الهاوية ومن تلك المقولات والتي برأيي غير صادقة لأن منبعها المستشرقون والحاسدين في خبايانا هي :"كل الأمهات تبكي ،ولا تبكي أمي "!! ومن تكون أيها البطل ،حتى تنسلخ أنت وأمك عن أمة البشر ،من أين أتيت بهذه الأنانية والعجرفة ،وحب الأنا ،والشهامة الناقصة نقصان مياه النيل ،لحظة الجفاف ،حقيقة مشكلتنا في مجتمعنا العربي أننا نمتاز بسرعة بديهة ،وتلقائية في التقليد كالببغاوات ،وليس المهم أن ما نقلده صوابا أوخاطئا ،أيها المتشدقون بأقاويل نابعة من أغوار الوحل و القاذورات عليكم أن تفكروا وتعلموا ما تقولون ثم هل تتفق أقوالكم تلك مع عقيدتنا الإسلامية ،أم تتعارض ،وهذا بيت القصيد ؟!! أليس الله سبحانه وتعالى بقائل وقوله الحق "وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلا تَفَرَّقُوا " وهل أن تبكي كل الأمهات وتبتسم أمهاتكم من الاعتصام والتوافق والألفة أم التفكك والدونية والاندثار ،بل أين أنتم اليوم من قول الرسول صلى الله عليه وسلم " قوله صلى الله عليه وسلم: المؤمن للمؤمن كالبنيان المرصوص، يشد بعضه بعضا " وشبك بين أصابعه صلى الله عليه وسلم وقوله صلى الله عليه وسلم: مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد، إذا اشتكى منه عضو، تداعى له سائر الجسد بالحمى والسهر .
 
وأني هنا أسألكم أيها الغارقون في بحور الأقاويل الساقطة سقوط فستان غانية برغبتها لتتعرى على مرأى من الجميع في حوانيت ليليلة !! ،أقول لكم أيها المتمسكون عليكم جميعا مراجعة الأمثال والأحكام و الشائعات التي تتفوهون بها ،والمقياس الصادق لاختبار ذلك كما يقول إخواني التربويين ، هو الرجوع إلى كتاب الله وسنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ..وإلا فلتبكي أمهاتكم وحدكم ،دون بكاء كل الأمهات !!

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.09 ثانية