جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1385 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

شؤون فلسطينية
[ شؤون فلسطينية ]

·المالكي: فلسطين تشتكي الولايات المتحدة إلى محكمة العدل الدولية.
·الذكرى الـ 66 لاستشهاد بطل القُدس وفلسطين عبد القادر الحسيني
·حين تنتصر سجادة الصلاة على خوذة الجندي!
·قرى القدس المدمرة
·حنا عيسى : المتاحف في القدس
·إنذار متأخر قبل الطوفان
·تواصل تختتم المرحلة الثانية من مراحل مشروع نجمة وقمر في محافظة خان يونس
·خان يونس بلدنا
·وزارة الصحة تصرف شهرين من مستحقات عمال شركات النظافة بمستشفيات غزة


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: نبيل عبد الرؤوف البطراوي : الخطيب ورسائله المفتوحة
بتاريخ السبت 09 فبراير 2013 الموضوع: قضايا وآراء

الخطيب ورسائله المفتوحة

الخطيب ورسائله المفتوحة لا غرابة فيما أقدم عليه معاذ الخطيب حين يجري حوارا صحفيا مع صحيفة (يدعوت أحرونوت )الإسرائيلية ومن خلالها يرسل مجموعة من رسائل


الخطيب ورسائله المفتوحة

الخطيب ورسائله المفتوحة لا غرابة فيما أقدم عليه معاذ الخطيب حين يجري حوارا صحفيا مع صحيفة (يدعوت أحرونوت )الإسرائيلية ومن خلالها يرسل مجموعة من رسائل الطمأنة للجارة القادمة للسيد الخطيب حين يتولى رئاسة الدولة السورية بعد إسقاط نظام الأسد من قبل من أبقوه في السلطة إلى يومنا هذا ,على الرغم من الملف الأسود في حقوق الإنسان والقمع والظلم والفساد الإداري والمالي الذي يسود الدولة السورية كمؤسسة ,بالطبع كل هذه المظالم التي مارسها النظام السوري كانت تحت يافطة التحضير لمعركة التحرير ولتجهيز لتوازن الاستراتيجي الذي مضى 40عاما عليه دون تحقق ,وفي نهاية المطاف الظاهر للعيان بأن النظام العربي الرسمي وكل تجهيزاته لم تكن في الحسبان إسرائيل ولا التحرير فالحدود السورية الإسرائيلية لم يطلق منها ولو رصاصة واحدة من تاريخ فك الاشتباك بعد حرب 1973م. وهنا لابد من التذكير بالنهج الذي أتبعه قادة ما يسمى بالربيع العربي ,من تونس إلى مصر وليبيا وهاهو معاذ الخطيب يسير على نفس الخطى ويسير في اقرب الطرق التي توصل إلى سدة الحكم دون أن يقرا الدرس جيدا ودون أن يعلم بأن من سبقه إلى السلطة والذي يعمل اليوم على الإطاحة به أكثر ولاء لأسياده من الإسرائيليين والأمريكان منه ,دون الاكتراث بكل تلك التضحيات التي يقدمها وقدمها الشعب السوري العظيم طوال فترة حكم نظام البعث إلى يومنا هذا ,وكأن حالة العداء ما بين سوريا وإسرائيل عملية مزاجية قائمة على نظام يذهب ونظام يأتي نظام غيره فلم يتطرق الخطيب إلى الأرض السورية المحتلة منذ زمان طويل كما لم يتطرق إلى الهجمات الإسرائيلية على الأراضي السورية ,وكل ما في جعبة كان عبارة عن رغبة في تبديد المخاوف الإسرائيلية الوهمية من السلاح الكيماوي السوري وهذا يذكرنا بالطبع بالفلم الذي ساقته أمريكيا حين أرادة تدمير العراق وتغيير نظام الحكم ليأتي للعراق بالحرية والديمقراطية التي نشهدها اليوم وشاهدناها منذ اغتيال الرئيس صدام حسين إلى يومنا هذا . والسؤال المطروح على كل هؤلاء الزعماء الجدد هل كان الهدف الرئيسي للشعوب العربية حين خرجت إلى الميادين وضحت هو طمأنة إسرائيل بأن حالة العداء معها سوف تنتهي بغض النظر عن كل الأفعال التي تمارسها إسرائيل بحق الشعوب العربية بشكل عام ,هل الشيخ معاذ الخطيب يعلم بأن القدس أولى القبلتين وثالث الحرمين مازالت تئن تحت الاحتلال الإسرائيلي وبحاجة إلى من يشد الهمم من أجل تحريرها وإعادة العزة والكرامة للأمة المسلوبة منذ زمان ؟هل يعي الشيخ الخطيب بأن هناك أرض سورية مازالت تخضع للاحتلال الإسرائيلي بها شعب سوري مازال متمسك بسوريا العلم والوطن أسير الممارسات الإسرائيلية والتي اعلنت منذ زمن طويل ضمها إلى دولة الاحتلال وحرمت شعبها من الجنسية السورية ولم يحرك النظام ألأسدي ساكن من أجل تغيير هذا الواقع على الرغم من كل ما كان يشاع من دعمه للمقاومات العربية ضد الاحتلال إلى حد أنه كان يقود المقاومة وجبهة الممانعة العربية هو ودولة قطر الثورية ولكن حين تغيرت الأدوار أنقلب السحر القطري على كل تلك الأنظمة التي كانت تشكل معها ممانعتها الثورية ,وقد خرج كل الثوار الذين كانوا يتاجرون بالمقاومة من خلال أجهزة المخابرات السورية وتركوا شعبنا في المخيمات فريسة لبعض المأجورين يتاجرون بمعاناة ودماء أبناء شعبنا الذي يرزح في مخيمات الشتات على أمل أن يكون هناك بصيص أمل بالعودة إلى الديار بعد حين ,بالطبع الذريعة المساقة من قبل هؤلاء بأنهم لا يمكن أن يبقوا عند نظام يقتل شعبه وكأن النظام السوري يقتل شعبه منذ عامين فقط وهنا نذكر تجار المقاومة هل نسي هؤلاء مجاز حماة التي ارتكبها نظام الأسد وقتل فيها ألاف السوريين ؟هل نسي هؤلاء الثوار مجاز تل الزعتر؟ضد المخيمات الفلسطينية ؟هل نسي هؤلاء الدور القذر الذي مارسه النظام السوري في الحرب الأهلية اللبنانية وحرب المخيمات ,هل نسي هؤلاء دور المتفرج الذي مارسه النظام السوري في ملحمة 1982وحصار بيروت وخروج المقاومة الذي دعمه وأكمله نظام الأسد بدعم الانشقاق والانقسام في قوى المقاومة والثورة الفلسطينية . وأخيرا يخرج علينا الحكام الجدد بلباس ديني يعملون على مد الخطوط والتواصل مع أعداء الشعوب العربية إلى حد أن الرئيس الإسرائيلي أستغرب من اللغة التي أستخدمها الرئيس المصري الجديد في الرسالة التي أرسلها له ,وكذا فعل رئيس حزب النهضة التونسي حين خاطب احد مراكز الأبحاث الأمريكية وسئل عن إسرائيل قال بأنه لا توجد حالة عداء معها وكذا النظام الليبي الجديد الذي كان أول رواده البعض من الجاليات اليهودية التي هربت من ليبيا زمن الحكم السابق لكي تعيد افتتاح المعابد اليهودية وتعمل على التواصل ما بين إسرائيل والنظام الليبي الجديد وهنا أخيرا هل الربيع العربي ربيع عربي أم ربيع إسرائيلي بامتياز ,حيث لم يرى قطر من أقطاره الاستقرار إلى يومنا هذا بل زاد القتل والقمع والاضطهاد مرات عدة عما كان عليه في زمن الدكتاتوريات السابقة ,فمتى تصحو تلك القيادات وتعلم أن مصيرها من يحدده الشعوب العربية لا السفارة الأمريكية والغرب وإسرائيل . نبيل عبد الرؤوف البطراوي 9/2/2013


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.08 ثانية