جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 293 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الاحتلال الإسرائيلي
[ الاحتلال الإسرائيلي ]

·حمزة يونس بطل يستحق التوثيق
·في يوم ضحايا التعذيب:إسرائيل تضع اللمسات الأخيرة على أكثر اقتراحات القوانين وحشي
·موجة جديدة من مصادرة الاراضي والتوسع في نشاطات الاستيطان وهدم المنازل
·هجوم استيطاني في محافظتي بيت لحم والخليل وسيطرة على مساحات واسعة جنوب نابلس
·(جرائم اسرائيلية تتوالى ضد المقدسات المسيحية والإسلامية في القدس المحتلة)
·تقرير الإستيطان الأسبوعي
·إسرائيل تروج مزاعم عن تنامي القوة العسكرية للجزائر!
·تقرير الإستيطان الأسبوعي : إسرائيل تنتهج سياسة تدميريه ممنهجه
·شهيدان اثر انفجار جسم مشبوه و3 إصابات برصاص الاحتلال في قطاع غزة


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
متابعات: شاهد الصور : انها غزة .. انها فتح .. وللوطن عرس اسمه انطلاقةالثورة
بتاريخ الجمعة 04 يناير 2013 الموضوع: متابعات إعلامية


انها غزة .. انها فتح .. وللوطن عرس اسمه  انطلاقةالثورة


 أكدت عدد من الصور التي التقطها عدسة فتح اليوم الغاء بعض فقرات مهرجان الانطلاقة في غزة خوفا على حياة أبنائها نتيجة الازدحام والتدافع الشديد للمحتشدين.
وأظهرت الصور اعتلاء المئات لمنصة المهرجان والتدافع حولها للاقتراب من قيادة فتح ومصافحتها وسط هتافات للرئيس ابو مازن والشهيد ياسر عرفات وحركة فتح.
وكشفت الصور الاحتشاد الهائل للمواطنين في الشوارع المحيطة بالمهرجان حيث امتلات بالحشود فيما غطت رايات فتح أسطح المنازل المحيطة بالمكان.
وتأتي هذه الصور ردا على وسائل إعلام ادعت حدوث اشكاليات ومشادات بين أبناء فتح في المهرجان مما تسبب في فشله والغاء فقراته وهو ما نفاه القيادي يحيى رباح واكد ان اجواء المحبة كانت هي السائدة في المهرجان.
حيث تتموج شوارع قطاع غزة في يومها الخامس بالأصفر، والمشاة والراكبة يزيدون في حراك المدن الجنوبية للوطن، دهشة المراقبين، واعجاب المؤيدين لحركة فتح، وليلها كنهارها غزة التي اغلقت قلبها عنوة على حب فتح وجماهيرها، لتفتحه اليوم على مسرعيها ويضج فيها الشيب والشباب والنساء والاطفال، حملة الرايان ومعصوبي الجبهات، حلة لأجمل عرس، لو شاهده ياسر عرفات بعينه اليوم لقالها بملء الفاه والقلب ' يا شعب ما يهزك ريح '، غزة التي لا تنام هذه الايام، تمشي في تاريخها المعاصر نحو تخليد العظام من شهداء الثورة الفلسطينية .

غزة الوفية لا يشبهها في الوفاء إلا النادر، وكل فلسطين نارد، ولكم غزة المجروحة بالحصار، والمرمية على هامش الحياة، والمعوزة بفعل 'التأديب' تغتسل هذه الايام بماء الذكريات المجيدة، ولربما انطلاقة الثورة الفلسطينية وحركة فتح من أول الذكريات التي تحرك الدماء الطاهرة تحت شواهد مقابر الشهداء، الذين تصلهم أهازيج النسوة بالوفاء لهم، وصيحات الشباب، تجسد صدق الانتماء لكل قطرة دم نزفت، ولكل أسير ينام على جنب واحدة في انتظار الامل، ولكل جريح تناسى جرحه اليوم ليقول لوجعه كن بلسماً بما اعيش وأرى .


فتح أم الجماهير بإمتياز، وقد اعجبت جماهيرها، محبيها، وانصدم كل من يخالفها، واشتط غيظ الاحتلال على ما يسمع ويراقب ويرى، ففتح التي خطت دربها الاول بالرصاص، واشعلت العواصم بالنار، وجاءت على جزء من الوطن لتبني دولة، هي فتح التي تصحو من جديد بعد يأس ونكبة لتقول للجميع المندهش، أن العمالقة لا يموتون واذا صمتوا اياماً من قهر فأن صبرهم وكاظمة غيظهم، سلاح من أسلحة النضال في مسيرة تواصل مشوارها لتحرير او نصر.


وإن لم يكن في فتح غير جماهيرها فيكفيها أنها للجماهير لتنطلق بكل عفوية في كل شارع وحي وزقاق، وميدان وأي مكان هو لها في غزة اليوم عنوان، ولشهيدها الخالد ورمزها الكبير ' الختيار' مقام لم ينله أي شخص أخر، مهما كان، فياسر عرفات في ميدان السرايا هو من يوقد شعلة القلوب، وحنايا التحنان من كوفيته وصوته الذي يتردد من مكبرات الصوت يلهب الحسان والصبيان، حتى العيوم تدمع اذا ما سقط نظرها على صورة معلقة له او طفل يحملها ولا يدري أنه يحمل صورة رمز لن يعيده التاريخ يوما لشعب كالشعب الفلسطيني، هو ياسر عرفات الذي أحبه شعبه، ودخل حبه حتى قلوب من كان يخالفه الفكرة، ويصطدم معه بالرأي، وهو عرفات الذي يلتف حوله جماهير فتح ليقولوا ما كان يردده أياما ' العهد هو العهد .. القسم هو القسم .' وهو عرفات الذي لازال يسبح في القلوب كما تسبح الدماء في العروق، ولفتح من يحبها من بعد عرفات لأنها صنيعته وكوكبة الشهداء ونجوم الاسرى .

انها غزة .. انها فتح .. وللوطن عرس اسمه ' انطلاقةالثورة '.

A boy waves a Palestinian flag during a rally marking the 48th anniversary of the founding of the Fatah movement in Gaza City





 







 
روابط ذات صلة
· زيادة حول متابعات إعلامية
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن متابعات إعلامية:
مصادر تكشف اسباب استقالة غسان بن جدو من قناة الجزيرة



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.09 ثانية