جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 650 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

مع الأحداث
[ مع الأحداث ]

·الرئيس عباس يهنئ بايدن بتنصيبه رئيساً ويتطلع للعمل سويًا من أجل السلام
·مركز الملك سلمان يُسيّر جسر جوي لمساعدة منكوبي انفجار بيروت
·ثوري فتح: العودة حق مقدس والاحتلال إلى زوال
·رحيل القائد والمناضل الوطني الكبير أحمد عبد الرحمن
·حزب عدالة الفلسطيني يحمل سلطات الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية الإهمال الطبي للأسرى
·*حركة فتح تدين حملات الاعتقال السياسي المسعورة في غزة
·تنويه إعلامي حول ما نشر تضليل وأكاذيب طالت إقليم فتح في سوريا
·الرئيس محمود عباس يهنئ الرئيس السيسي بذكرى انتصارات حرب أكتوبر
·القدوة : مؤسسات الاقراض وعلي راسها فاتن وريادة غير ملتزمين بتعليمات سلطة النقد


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: اسراء الزاملي : حرکة فتح و مجاهدي خلق..تأريخ مشرف
بتاريخ الجمعة 04 يناير 2013 الموضوع: قضايا وآراء

حرکة فتح و مجاهدي خلق..تأريخ مشرف
اسراء الزاملي
إتسمت العلاقة النضالية بين حرکة فتح و منظمة مجاهدي خلق الايرانية المعارضة، بطابع خاص إعتمد على الاتفاق في الکثير من المسائل و القضايا الاقليمية و الدولية التي تهم الطرفين،


حرکة فتح و مجاهدي خلق..تأريخ مشرف
اسراء الزاملي
إتسمت العلاقة النضالية بين حرکة فتح و منظمة مجاهدي خلق الايرانية المعارضة، بطابع خاص إعتمد على الاتفاق في الکثير من المسائل و القضايا الاقليمية و الدولية التي تهم الطرفين، وقد کانت لمنظمة مجاهدي خلق ومنذ بداية تأسيسها اواسط الستينيات من القرن الماضي موقفا مبدأيا واضحا و حازما من القضية الفلسطينية، موقف کلفها الکثير من قبل نظام الشاه الذي کان يرتبط بعلاقات قوية مع إسرائيل.
حرکة فتح التي إحتفلت بالذکرى ال48 لإنطلاقتها، إرتبطت مع منظمة مجاهدي خلق بعلاقات نضالية قوية و راسخة و ظلت ممتدة و باقية على الرغم من الظروف و الاوضاع المتباينة التي مرت بها المنطقة طوال العقود الاربعة الماضية، وقد آمن الطرفان بمبادئ الحرية و الکرامة و العدالة الانسانية و جعلا منها رکائز اساسية لترسيخ العلاقة بينهما، ومن المفيد جدا أن نشير هنا الى أن أبرز قادة منظمة مجاهدي خلق و من ضمنهم زعيم المقاومة الايرانية مسعود رجوي کان من ضمن الذين تلقوا تدريبات في معسکرات حرکة فتح بالاردن و التي وصل إليها بطريقة سرية، وإستمرت هذه العلاقة قوة و ترسخا عاما بعد عام وقد کانت اللقاءات الحميمة التي جرت بين الراحل الکبير ياسر عرفات و السيد مسعود رجوي و السيدة مريم رجوي، تعکس في واقع أمرها عمق الترابط النضالي بين الطرفين و إيمانهما بأهمية و ضرورة إستمرار هذه العلاقة لما فيها خير و مصلحة الشعبين.
تإييد و دعم و إسناد منظمة مجاهدي خلق للنضال الذي خاضته و تخوضه حرکة فتح، کان يعکس إيمانها بالقضية العادلة للشعب الفلسطيني و ضرورة حصوله على حقوقه کاملة غير منقوصة، ولم تسعى منظمة مجاهدي خلق و طوال العقود الماضية و في اسوأ و أصعب و أعقد الظروف التي مرت بها للمتاجرة او المزايدة بهذه القضية وانما حافظت على موقفها المبدأي المشرف من القضية الفلسطينية و أيدت حق الشعب الفلسطيني المظلوم في العودة الى أرضه السليبة و إستعادة حقوقه المهضومة، وقد کان للمنظمة أيضا دورا کبيرا جدا في إماطة اللثام عن الدور المشبوه و الخبيث الذي وقفه نظام ولاية الفقيه منذ بدايات مصادرته للثورة الايرانية من القضية الفلسطينية و کيف أنه حاول و يحاول بشتى الطرق و الوسائل و السبل إستغلالها لصالح أهدافه و أجندته الخاصة وان قيامه بإحياء مناسبات رمزية نظير مايسمى"يوم القدس العالمي"، او عقده مؤتمرات لنصرة القضية الفلسطينية في ط‌هران، إن هي إلا لذر الرماد في الاعين ويعلم العالم کله و الشعب الفلسطيني بذاته أن تلك المناسبة و مختلف المؤتمرات التي عقدت في طهران تحت ستار دعم و تإييد القضية الفلسطينية لم تساهم بتقديم شئ مجدي على الارض للقضية بل وان للنظام الايراني دور تخريبي و غير محمود في شق وحدة الصف الفلسطيني و عرقلة مسيرة النضال الدؤوب الذي يخوضه الشعب الفلسطيني عبر مختلف فصائله الثورية وخصوصا حرکة فتح المناضلة من أجل قيام الدولة الفلسطينية و إنهاء آلام و معاناة الشعب الفلسطيني.
اليوم و العالم يشهد قرب سقوط النظام الدکتاتوري في دمشق و الذي کان أيضا من أبرز المتاجرين بالقضية الفلسطينية، فإن سقوط هذا النظام سيمهد لعملية سقوط آخر و أکبر قلعة من قلاع الاستبداد و الدکتاتورية في المنطقة و الذي يتمثل بنظام ولاية الفقيه وبإعتقادنا ان سقوط هذا النظام سيکون في صالح القضية الفلسطينية و سيسدل الستار على مرحلة ضبابية سوداء تمت خلالها المتاجرة و المزايدة بالقضية الفلسطينية.
asraa.zamli@yahoo.com


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.15 ثانية