جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 684 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

عربي ودولي
[ عربي ودولي ]

·وزراء المالية ومحافظو البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين يعقدون اجتماعًا افتراض
·المملكة تقود اجتماعات وزراء السياحة لمجموعة العشرين
·كلمة وزير التجارة ووزير الاستثمار لوزراء التجارة والاستثمار
·سري القدوة : رسالة من داخل سجون الاحتلال
·أمين عام منظمة التعاون الإسلامي
·منظمة التعاون الإسلامي: بحث خطوات انشاء بنك الأسرة للتمويل الأصغر
·العثيمين يترأس جلسة الجهود المميزة للدول الإسلامية في مواجهة جائحة كورونا
·مرشح المملكة التويجري : المنظمة في حالة ركود وأتطلع إلى قيادتها
·مرشح المملكة لرئاسة منظمة التجارة العالمية يصل إلى جنيف


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
امل شطنان الجبوري: امل شطنان الجبوري : الثورة السورية بين النتائج المتوقعة ..
بتاريخ الأربعاء 02 يناير 2013 الموضوع: قضايا وآراء


الثورة السورية بين النتائج المتوقعة ..
والتداعيات المحتملة على الأوضاع في العراق و الشرق الاوسط ...؟
د. امل شطنان الجبوري

بعد أطلاقتها واثقة الخطى .. وما تشهده الثورة السورية كل يوم من تقدم مضطرد على الارض فأن تداعيات متعددة الوجوة .. ورياح تغيير كثيرة ستهب على دول منطقة الشرق الاوسط وخاصة


الثورة السورية بين النتائج المتوقعة ..
والتداعيات المحتملة على الأوضاع في العراق و الشرق الاوسط ...؟
د. امل شطنان الجبوري

بعد أطلاقتها واثقة الخطى .. وما تشهده الثورة السورية كل يوم من تقدم مضطرد على الارض فأن تداعيات متعددة الوجوة .. ورياح تغيير كثيرة ستهب على دول منطقة الشرق الاوسط وخاصة العراق الذي كان يقف ذات يوم ليس بالبعيد في تناقض واضح مع النظام السوري حتى وصل سوء العلاقة بين البلدين لدرجات خطيرة بعد ان تقدمت حكومة المالكي في العراق بعدة شكاوي لمجلس الامن بسبب التجاوزات المتكررة من قبل اجهزة الامن السورية وتدخلها السافر في الشؤون الداخلية للعراق, خاصة في قضية ارسال سيارات التفجير والتي أودت بحياة عشرات الالاف من أبناء الشعب العراقي في بغداد وفي مختلف المدن العراقية , وهو ما اعترف به فيما بعد سفير سوريا المنشق نواف الفارس مؤكدا بأن النظام الاسدي كان يرسل السيارات المفخخة الى العراق ليقتل الشعب العراقي ومن اجل زعزعة النظام العراقي , وإجهاض المشروع الامريكي في المنطقة .. لكن تغيرا دراماتيكيا مثيرا قد حدث .. فما ان انطلقت الثورة السورية حتى تغيرت لهجة نظام المالكي اتجاه النظام السوري بسبب الترابط (العقائدي الديني ) ظاهريا .. ولارتباط النظامين استراتيجيا بالمشروع الايراني الموسوم بالهلال الشيعي .. وبرعاية من ايران الداعم الدائم للمتناقضين السابقين .. تبعا لاجنداته المختلفة تكتيكيا .. تمت عملية تقارب النظامين السوري والعراقي وسط استغراب ساسة العالم ,والمراقبين الذين كانوا يتقعون ان تكون هناك حربا عسكرية بين بغداد ودمشق فكانت المفاجأة أن تغير مسار الحرب الاعلامية والامنية الى علاقة قوية, حيث احتضنت حكومة بغداد النظام السوري المترنح تحت ضربات قوى الثورة وقدمت له المساعدات العينية والمادية والعسكرية والتي كانت تقدر بعدة مليارات من الدولارات .. مساعدات ودعم متواصل كانت من اسباب بقاء النظام السوري وأدامة وجوده لحد الان .. في مقابل الموقف السلبي الذي تبنته الحكومة العراقية تجاه الشعب السوري الذي عبر الحدود العراقية خوفا من القتل والاسر من قبل جيش الاسد الذي كان لا يميز كثيرا في استهدافه للمدنيين أو سواهم .. ومع التقدم الكبير للجيش الحر والكتائب الثورية التي تحارب النظام الاسد وسيطرتها على اكثر من 60% من الاراضي السورية بفضل الضربات القاضية التي وجهتها لما تبقى من قوات الاسد , وخاصة في المناطق الهامة في ريف دير الزور وجنوب الحسكة وريف حلب وادلب والغوطة وريف دمشق وريف حمص .. ومع بشائر الانتصار الذي تحققه عناصر الجيش الحر كل يوم , فأن ملامح الأحتجاجات المشابهة لما حدث في سوريا قبل تحولها الى صراع عسكري .. وثورة مسلحة بدأت تبدو على الوضع في العراق من خلال المظاهرات الاحتجاجية الكبيرة في بعض المدن العراقية وهي وان لم تطالب باسقاط نظام المالكي ونظام المحاصصه الطائفية فأنها ستكون مضطرة لتلك المطالبة بعد أن لاتجد من منظومة القوى المتسلطة سوى الاهمال والتعتيم .. وربما محاولة إنهاءها بالقوة .. لكن المؤكد أن ثورة اهلنا في العراق لن تتوقف قبل ان تحقق مطالبها التي خرجت من اجلها, وما الاعتداء الذي تعرض له نائب رئيس الوزراء صالح المطلك الا رسالة ساخنة وجهتها الجماهير الغاضبة لكل افراد حكومة الطائفية المقيتة .. والتي تفيد العقلاء منهم بان الدور القادم سيطالكم من قبل احرار وشرفاء العراق الذين لن يبقوا على الحياد بعد ان نهب العراق وتدمر العراق وقتل الشعب العراقي على يد العصابات الارهابية الطائفية التي اسباحت العراق وشعبه ...
لاشك بان سقوط نظام بشار الاسد سوف يحمل أكثر من تأثير سلبي على نظام المالكي , بل سيكون اعصارا ملتهبا سيصل بأذيال حرائقه الى طهران من خلال ما يفرزه حاليا .. ولاحقا من وعي وطني , وقومي لدى القوميات التي ارادت طهران أن تصهر مكوناتها بالقومية الفارسية عنوة .. فها هوالشعب العربي في الاحواز وما يعانيه منذ سبعة عقود يبدو في حالة من الغليان ضد الظلم والقهر والاحتلال الايراني .. واليوم ومع ثورات الربيع العربي فأن الافق يحمل رياح انتفاضة متوقعة للشعب الاحوازي مطالبا بالحرية وتقرير المصير وانهاء الاحتلال الفارسي ....
وسيشكل انتصار زلزال الثورة السورية الحاسم ارتدادات قوية في العمق العراقي الهش .. ونظامه الذي ربط مصيره بأرادة ايرانية مع النظام السوري, بحكم من تبعيتهما لملالي قم ... وسيكون نرى بعد برهة أن مصير ال الاسد سيكون مثل مصير ال القذافي .. وسيلتحق به بعد ذلك المالكي وزمرته الطائفية ....؟
+كاتبة واعلامية / امريكا

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.12 ثانية