جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 782 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الاحتلال الإسرائيلي
[ الاحتلال الإسرائيلي ]

·حمزة يونس بطل يستحق التوثيق
·في يوم ضحايا التعذيب:إسرائيل تضع اللمسات الأخيرة على أكثر اقتراحات القوانين وحشي
·موجة جديدة من مصادرة الاراضي والتوسع في نشاطات الاستيطان وهدم المنازل
·هجوم استيطاني في محافظتي بيت لحم والخليل وسيطرة على مساحات واسعة جنوب نابلس
·(جرائم اسرائيلية تتوالى ضد المقدسات المسيحية والإسلامية في القدس المحتلة)
·تقرير الإستيطان الأسبوعي
·إسرائيل تروج مزاعم عن تنامي القوة العسكرية للجزائر!
·تقرير الإستيطان الأسبوعي : إسرائيل تنتهج سياسة تدميريه ممنهجه
·شهيدان اثر انفجار جسم مشبوه و3 إصابات برصاص الاحتلال في قطاع غزة


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مرعي حيادري: مرعي حيادري : كذبة كبيرة ووهمية.. احزابنا العربية الإسرائيلية...
بتاريخ الجمعة 07 ديسمبر 2012 الموضوع: قضايا وآراء


كذبة كبيرة ووهمية.. احزابنا العربية الإسرائيلية...
مرعي حيادري: وجهة نظر.
عانت جماهيرنا العربية منذ عام 1948 من التمييز الخارق والفاضح على كافة المستويات الميدانية , تعليما وثقافة, ارض وزراعه مسكن ومصادره بحيث اصبح المواطن العربي


كذبة كبيرة ووهمية.. احزابنا العربية الإسرائيلية...
مرعي حيادري: وجهة نظر.
عانت جماهيرنا العربية منذ عام 1948 من التمييز الخارق والفاضح على كافة المستويات الميدانية , تعليما وثقافة, ارض وزراعه مسكن ومصادره بحيث اصبح المواطن العربي يعاني من شح الاحتياجات والمتطلبات اليومية ,تماشيا مع عجلة التطور والمقننة التكنولوجية الحالية , على أمل ان تحل تلك الضائقة الحياتية المرافقة لنا ولحياتنا , كرها لنفسنا وما تم بها من مضايقات وقلة احترام المواطن لاحتياجاته ولأبسط الحقوق اليومية له.
وعلى أمل ان تتحسن تلك الظروف كانت (كذبة الاحزاب العربية) المتمثلة في الكنيست الاسرائيلي كحق لنا في الانتخاب والتمثيل ,ماهي إلا أعباء حمولة فارغة , لم توصل مطالبها ورسالتها المتوقعة , والمبني عليها من المواطن البسيط , لتعديل وتصحيح مسار ألظلم وما أشد عقاب الاخ لأخيه مضاضة, في الغش والتحايل والنفاق الاجتماعي مداهنة واضحة لسياسة القادة في نظر المجتمع فسيخا وتشرذما من أجل أرضاء نفسه شخصيا على حساب بأن يموت ألجميع والمهم ان أنجح انا وأتمثل على مقعد البرلمان لأستغل منصبي في الحفاظ على المارد والطاقات المقتصرة على العضو نفسه ومن ثم شلة قليلة في الانتفاع ماديا , كالحرس الجمهوري لعضو الكنيست..مع الاسف هذا هو الواقع اللمؤلم.
اتحدث عن تجربة مريرة كفاعل وناشط في الاحزاب العربية , ومنها سابقا (الجبهة والحزب الديمقراطي العربي كمركب احد اطراف الموحدة) والذي يسوده الخلاف اليوم من منطلق الاطماع والكراسي وتقسيم الكعكه..فقط لتعوا وتعرفوا أن لا فرق بينهم جميعا دون استثناء في التوجه والتعامل , والقيصر هو القيصر المتربع على رئاسة القائمة في كل حزب ومركب من الأحزاب فانظروا (الجبهة بقيت متمثلة بنفس اقياديين .. الاسلامية بقيت رابضة بنفس المركبات التي كانت ,العربية للتغيير بقائدها احمد ألطيبي والديمقراطي العربي بطلب الصانع)... والأعضاء الذين كانوا وخرجوا من التمثيل يحاولون الاصطياد بشباكهم ليقتنصوا الفرصة في الالتحام لقوائم يستفيدون منها ماديا فقط....
وعليه السؤال الذي يطرح نقسه طالما نادت الجماهير العربية في وحدة الصف مجتمعة لتلك القوائم , ودوما رغبت في التمثيل المنطقي والقيادات الحكيمة من خلال الانتخابات داخلها وفرز ديمقراطي في الانتخاب الذي سيفضي بضمير وفكر حي ومقبول على الشرائح الاجتماعية , فكيف لنا نقبل بهذا التسلط في الهيمنة على القيادة في كل الاحزاب دون تغيير الشخصيات لفترات متتالية؟؟؟ ألا تعتقدون ان ذلك لا يتمشى ورأي المواطن في وضع الانسان المناسب في المكان ألملائم
الجميع منا يعلم بماهية الكلمة(وحده) وما صداها وتأثيرها وحتى الرافضين للانتخابات البرلمانية ومقاطعتها, .. فجميعكم اعضاء برلمان ومن خلال المحافل والاجتماعات , أعلنتم وصرحتم عن مدى رغبتكم في تنفيذ هذا المطلب ومنذ سنوات خلت واليوم عدنا لنطالب فيه؟!.. فأين أنتم من تصريحاتكم؟!! وعلى ماذا اختلفتم في المفاوضات؟؟ وهل يمكنكم الخروج للأعلام والصحافة مبررين عدم وحدتكم التي لم ولن تحل مشاكلنا.. فقط لصداها حفاظا على تكاتف الجماهير في وقت المحن ؟!!. حقيقة خيبتم أمل وتوقعات الناخبين والذين هم اقل من 50% وربما يزدادوا امتناعا ومقاطعة لفشلكم المتواصل والمتتالي في عدم تحقيق امنيات ألجماهير وتسلطكم في عدم افراز الشخصيات الملائمة قياده وعدم التنازل عن اماكنكم لقيادات شابة جديدة متمكنة وأفضل منكم قياده ومع مزيد من الحزن , كل ذلك لأنكم لم تزرعوا تربوا الاجيال على حسن النوايا وان الحزب للجميع , بل هو للقائد رقم واحد(1) الذي يتصرف تماما كالحاكم العربي المتسلط وبعد ما يسمى بالربيع العربي ,, الذي على ما يبدو لم يصل الى مؤخرات قياداتنا العربية في الاحزاب العربية الاسرائيلية.
وعلى ضوء النتائج الملموسة والمحسوسة في الاحزاب العربية الاسرائيلية من عدم احترام رغبات الكوادر التنظيمية الحزبية وضرب تفاهماتها وطلباتها عبر الحائط , هناك استياء واسع تكبر وتنمو قاعدته ممانعة عن التصويت او الانتقال لحزب عربي اخر او حزب صهيوني اخر , واليوم عادت الاوضاع لسنوات الستين والسبعين حين تجلت هيمنة الاحزاب مثل العمل وميرتس وغيرها , فاليوم نجد حزب الليكود وتسيفي والمعراخ والخ.....
ومن السبب من تلك الفعلة والعودة الى سابق العهد لعبة انتخابية قديمة جديدة...طبعا وبدون جدل (الاحزاب العربية الاسرائيلية المتسلطة والقمعية بتصرفها الفظ) وعليكم يا اهل الاحزاب قيادة ان تتحملوا أعباء مصائبكم وأضراكم الجماهيرية ونقمتها عليكم , ومنكم وأليكم.
حاولنا ان نذكركم ان ما يحدث من تلك الامور على الساحة أليوم فلو اعدتم الشريط الى الوراء احياء لمناسبات الوطن ذكرا وتذكيرا وسجلتم نقاط عملكم , لوجدتم انكم لا تحصلون على علامة 20% , وهذا كان ايضا مؤشرا لكم وللجان المتابعة التي تتقاسم معكم التقوقع والتقهقر عملا ومناسبات احياء وطنية قد اصبحت في مهب الريح , لألتهائكم في الامور الخاصة وتفضيلها على عامة مطالب ألجماهير
ومن هنا اطلب من الجماهير متوجها باسم العديد منها , بأن حاسبوا تلك القيادات دون رحمة , كماهي لعبت دور المستهتر بكم وبمطالبكم وإضاعة بوصلة (الوحدة) كما كل مرة في تفضيل شخصها الاناني على محافل ألجماهير
أللهم اني قد بلغت .. وان كنت على خطأ فيصححوني.



 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.08 ثانية