جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 366 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

قضايا وآراء
[ قضايا وآراء ]

·مروان مشتهى : أيها الإنسان .. صبرك يكمن في ابتلاءك
·صالح الشقباوي : الشياطين وابلسة الوطن يتحالفون لإسقاط الشرعية
·صالح الشقباوي : ردا على اخي وصديقي د.نافذ الرفاعي التنوير في الفكر العربي
·عائد زقوت : رسائل الرمال الساخنة والمياه الدافئة
·اللواء عرابي كلوب يكتب : ذكرى رحيل المناضلة لوسيا توفيق حجازى
·حنا عيسي : ما هي حقيقة وثيقة كامبل السرية وتفتيت الوطن العربي؟
·ابراهيم احمد فرحات : {{الطيب عبدالرحيم ابوالعبد}
·سالم سريه : اللوبي الصهيوني في فرنسا –الجزء الخامس
·سري القدوة : ميثاق الشرف بين الأحزاب والفصائل المشاركة في الانتخابات الفلسطينية


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: طلال قديح : وعد بلفور المشؤوم ..حتى لا ننسى !!
بتاريخ الثلاثاء 20 نوفمبر 2012 الموضوع: قضايا وآراء

وعد بلفور المشؤوم ..حتى لا ننسى !!

طلال قديح * 2 نوفمبر عام 1917 م..مناسبة حزينة مؤلمة تتكرر كل عام فيتضاعف الحزن والألم ويتضاءل


وعد بلفور المشؤوم ..حتى لا ننسى !!

طلال قديح * 2 نوفمبر عام 1917 م..مناسبة حزينة مؤلمة تتكرر كل عام فيتضاعف الحزن والألم ويتضاءل التفاؤل والأمل في ظل هذا الواقع الذي يعيشه العرب والمسلمون متخاذلين متقاعسين ، تنتابهم كل أسباب الفرقة وعوامل التجزئة. ابتعدوا عن طريق الوحدة وتنكبوا سبيل الأخوة والوئام الذي يفترض أن بظلهم جميعاً. ظللنا 95 عاما نستعيد هذه الذكرى الأليمة مكتفين بالبكاء والعويل مع الشجب والاستنكار حتى وصل الأمر بنا حد الإدمان وفقدنا الحمية والمروءة وأدرنا ظهورنا لتاريخ عريق حافل بالأمجاد والبطولات. أعطى بلفور وزير خارجية بريطانيا وعداً بإنشاء وطن قومي لليهود قي فلسطين ، وهكذا أعطى من لا يملك لمن لا يستحق.. وهذا في حد ذاته جريمة نكراء لا تغتفر.. لكنه منطق الاستعمار الذي يرى كل ممنوع جائزاً مادام يخدم أغراضه ومصالحه.. وهو ينظر إلى الشعوب الأخرى نظرة السادة إلى العبيد.. فهي وما تملك ملك يمينه يتصرف فيها كيف ومتى يشاء وبلا مبالاة أو حساب أو اعتبار لأحد. إنه منطق القوة الغاشمة والغرور الظالم والأنانية الحاقدة. وبهذا سوّغ بلفور لليهود إنشاء وطن قومي لهم في فلسطين وكأنها أرض مشاع لا أهل له ..!! ومن هنا بدأت النكبة، وشرعت بريطانيا الدولة المستعمرة لفلسطين في تشجيع هجرة اليهود إليها وإمدادهم بكل أشكال العون وتذليل كل العقبات التي كانت تعترض مشروعهم الخبيث. آنذاك كان اليهود في فلسطين أقلية قليلة يعيشون مع أهلها مستفيدين من الكرم الفلسطيني الذي احتضنهم وأعطاهم الأمن والأمان بعد أن لفظتهم أوروبا وسامتهم كل أصناف الذل والهوان ففروا إلى فلسطين وظلوا يتمسكنون حتى تمكنوا وظهرت أنيابهم ليغرزوها في أجساد من احتضنوهم وأغاثوهم.. ليظهروا على حقيقتهم قتلة سفاكين غاصبين. أمدهم الغرب ممثلا في بريطانيا وحلفائها بالمال والسلاح وهرعت الجماعات الصهيونية العالمية بإعطائهم المال وتدريبهم ليتمكنوا من التغلب على أهلها العرب الآمنين.. وتطورت الأمور حتى وصلت ذروتها في 15 مايو/ أيار عام 1948 حين انسحبت بريطانيا من فلسطين ليعلن اليهود إقامة دولة لهم في فلسطين ، فثارت ثائرة العرب وتوجهت الجيوش العربية إلى فلسطين لمساعدة أهلها والحيلولة دون اغتصابها.. وارتكبت إسرائيل مذابح بشعة لترويع السكان وإجبارهم على ترك بيوتهم وممتلكاتهم فلجأ العديد منهم إلى دول الجوار العربية ظنا منهم أن الأمور لن تدوم أكثر من شهور ليعودوا لبيوتهم ومدنهم وقراهم..!! وهكذا ظهرت مشكلة اللاجئين الفلسطينيين مع ما تمثله من معاناة وحيف وظلم إلا أن هذه السنوات الطوال بعيدا عن فلسطين لم تنسهم حقهم وإصرارهم على التمسك بحق العودة وهو حق ثابت وراسخ ولا يمكن أن يسقط بالتقادم أبداً.إن الأبناء والأحفاد يرثون حب الوطن عن الآباء والأجداد ويسري فيهم مسرى الدم في العروق. خلافا لما قاله ابن غوريون أحد دهاقنة إسرائيل: "إن الكبار سيموتون والصغار ينسون" ، بل إن الأجيال الفلسطينية المولودة خارج فلسطين أصبحت أكثر تمسكا بحق العودة مؤمنة بأنه: لاشيء يعدل الوطن.و وطني لو شغلت بالخلد عنه نازعتني إليه في الخلد نفسي ألقت الحوادث التي يمر بها عالمنا العربي في ظل ما سمي بالربيع العربي- ألقت بظلالها على القضية الفلسطينية بسلبية واضحة مما جعلها تتراجع عن الصدارة المعهودة إلى مرتبة أقل لأن كل بلد لديه من الهموم ما يكفيه وحجب عنه الرؤية الواضحة لتختلط الأمور وتتعقد بشكل غير مسبوق. وشكّل هذا في حد ذاته فرصة لإسرائيل لتزيد من بطشها بالقتل بالاستيلاء على الأراضي وتهجير أهلها منها لتعطى لقطعان المستوطنين ليقيموا مستعمراتهم بل مضت قدما في الاستيلاء على باحات المسجد الأقصى ومزاحمة المسلمين والتضييق على المصلين بزعم أحقيتهم التاريخية المفتراة..وللأسف لم نسمع حتى بإنكار هذا العمل من العرب والمسلمين إلا في أضيق الحدود.. ولعلي لا أبالغ بالقول: إن القضية الفلسطينية لم تشهد أسوأ من هذه الظروف التي تعصف بها من كل الاتجاهات..انحسر الاهتمام بها حتى في وسائل الإعلام التي توجهت بكليتها إلى ثورات الربيع العربي والرياضة والفن ومستجدات الموضة في كل المجالات..وضع مؤلم ومؤسف يدمي القلوب حزناً.. وا أسفاه على واقع عشناه.. ووا أسفاه على حق ضيعناه ، إلى متى سنظل نبكي مُلكاً كالنساء لم نحافظ عليه كالرجال..؟! سيظل وعد بلفور وصمة عار في جبين الإنسانية وعلامة فارقة لظلم الغرب للعرب الذي تجرعنا بسببه الصاب والعلقم وقاسينا بسببه وسنظل نقاسي الظلم في أبشع صوره منذ فجر التاريخ. وهذا منطق الأقوياء ضد الضعفاء.. وهذه شريعة الغاب.. ونقول لبلفور ما قاله الشاعر القروي رشيد سليم الخوري الشاعر المهجري المعروف: الحق منك ومن وعودك أكبرُ.. عد من تشاء بما تشاء فدعواه خاسرة ووعدك أخسرُ *كاتب ومفكر فلسطيني


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.47 ثانية