جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1036 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

مع الأحداث
[ مع الأحداث ]

·الرئيس عباس يهنئ بايدن بتنصيبه رئيساً ويتطلع للعمل سويًا من أجل السلام
·مركز الملك سلمان يُسيّر جسر جوي لمساعدة منكوبي انفجار بيروت
·ثوري فتح: العودة حق مقدس والاحتلال إلى زوال
·رحيل القائد والمناضل الوطني الكبير أحمد عبد الرحمن
·حزب عدالة الفلسطيني يحمل سلطات الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية الإهمال الطبي للأسرى
·*حركة فتح تدين حملات الاعتقال السياسي المسعورة في غزة
·تنويه إعلامي حول ما نشر تضليل وأكاذيب طالت إقليم فتح في سوريا
·الرئيس محمود عباس يهنئ الرئيس السيسي بذكرى انتصارات حرب أكتوبر
·القدوة : مؤسسات الاقراض وعلي راسها فاتن وريادة غير ملتزمين بتعليمات سلطة النقد


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: إبراهيم الأيوبي : رحل رجل المرحلة فما العمل...؟
بتاريخ الخميس 15 نوفمبر 2012 الموضوع: قضايا وآراء

رحل رجل المرحلة فما العمل...؟
 
بقلم: م. إبراهيم الأيوبي
نحن نعيش على واقع محرقة فلسطينية مستمرة , مذابح ترتكب دون توقف بدون رادع أو تحرك جاد لوقف هذا النزيف الطاهر وجل ما نفعله هو ردة فعل على شكل هبة سرعان ما تتلاشى بهدنة بعد أن يحصد


رحل رجل المرحلة فما العمل...؟ بقلم: م. إبراهيم الأيوبي
نحن نعيش على واقع محرقة فلسطينية مستمرة , مذابح ترتكب دون توقف بدون رادع أو تحرك جاد لوقف هذا النزيف الطاهر وجل ما نفعله هو ردة فعل على شكل هبة سرعان ما تتلاشى بهدنة بعد أن يحصد الصهاينة غدراً أرواح كوكبة من شهداءنا الأبطال ويستمر شلال الدم الطاهر.



المقاومة تحمل على عاتقها الرد على عملية الاغتيال الجبانة لقائد القسام والمقاومة ورجل المرحلة الشهيد أحمد الجعبري الذي أذاق العدو الصهيوني كأس المرارة والذل بحنكته وشجاعته وعملياته النوعية فهو معماري القسام الذي أعاد بناء الحركة , مهندس العمليات النوعية وصمام الأمان لوحدة العمل المقاوم ومع أنه كان على قائمة المطلوبين للاغتيال إلا أنه كان دائماً في الميدان يبحث عن وحدة فصائل المقاومة وتطوير العمل العسكري والوحدة الوطنية.

الرد يجب أن يكون على مستوى الجريمة لتعليم العدو الصهيوني درساً بأن الدم الفلسطيني ليس رخيصاً , وأن المقاومة هي بوصلة الشعب الفلسطيني نحو القدس وهي طريق الكرامة والعزة.
إن العدو الصهيوني لا يعرف سوى لغة القوة فبرغم من كل التنازلات التي وهبته إياها القيادة الفلسطينية والتي لم يكن يحلم مجرد الحلم بتحقيقها إلا أن غروره أوصله إلى الرمي بجميع التنازلات في عرض الحائط والمطالبة بالمزيد , إن العدو الصهيوني يريد إدخالنا في مرحلة الترويض و تطويع المقاومة بقطف رأسها المدبر والصمام الرابط بين قوى المقاومة الفلسطينية وأسد فلسطين الجاسور ونسرها الشهيد أحمد الجعبري.
هناك عوامل كثيرة تشجع العدو الصهيوني الفاشي على ارتكاب مجازره والإفلات من العقاب في كل مرة بل والعودة لتكرار جريمته على مسمع ومرأى من العالم الذي لا يتوانى عن إدانة واستخدام القوى ضد الأنظمة العربية القمعية لثورات أحترمها أصبحت أشك بمن يحركها وإلى أين سوف تؤول , ويتغاضى عن جرائم الاحتلال الصهيوني منذ عقود.

لماذا اعتاد الصهاينة على الانفراد بالقطاع ............!!؟
1- لعدم وجود رد فلسطيني رادع يجعله يفكر كثيرا قبل أن يرتكب جريمته
سواء كان ردا عسكريا أم سياسيا وذلك لغياب التنسيق بين الفصائل وحالة الانقسام الفلسطيني والحصار وقلة الإمكانيات رغم التهويل......
2- ظاهرة العملاء....................!!
رغم محاربة الحكومة في غزة للعملاء وتقويض تحركاتهم إلا أن هذه الظاهرة لم يتم استئصالها من جذورها ونجد أن هناك خلايا نائمة تفاجئنا في إمكانياتها اللاجوستية وهذا يدل على أن العدو الصهيوني يحاول إغلاق الفجوة التي أحدثتها حملة التطهير الأخيرة لداخلية غزة .
3- القبول المتسرع بالتهدئة رغم فجاعة الموقف وكثرة الشهداء في كل مرة مما يشجع العدو الصهيوني على تكرار جريمته .
4- المفاوضات العبثية مع الصهاينة والتي تعطيهم الشرعية وتعمل على تغطية جرائمهم مما يرتقي بهذه المفاوضات إلى مستوى التواطؤ مع العدو .
5- الصمت الدولي المريب .............!!
تغيب دور الأمم المتحدة في حماية المدنين رغم المحرقة المستمرة منذ أكثر من عشرة سنوات لم تحرك ضمير هذه المنظمة العالمية لتأخذ دورها في حماية الشعب الفلسطيني .
6- التخاذل العربي الشعبي والرسمي المكبل بما يسمى بجامعة الذل العربية والتي رأينا أن شغلها الشاغل تمكين الغرب من احتلال الوطن العربي وتقسيمه .
أتساءل ونحن الآن تحت المحرقة ماذا بعد وما العمل...........!؟

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.12 ثانية