جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1162 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الاحتلال الإسرائيلي
[ الاحتلال الإسرائيلي ]

·حمزة يونس بطل يستحق التوثيق
·في يوم ضحايا التعذيب:إسرائيل تضع اللمسات الأخيرة على أكثر اقتراحات القوانين وحشي
·موجة جديدة من مصادرة الاراضي والتوسع في نشاطات الاستيطان وهدم المنازل
·هجوم استيطاني في محافظتي بيت لحم والخليل وسيطرة على مساحات واسعة جنوب نابلس
·(جرائم اسرائيلية تتوالى ضد المقدسات المسيحية والإسلامية في القدس المحتلة)
·تقرير الإستيطان الأسبوعي
·إسرائيل تروج مزاعم عن تنامي القوة العسكرية للجزائر!
·تقرير الإستيطان الأسبوعي : إسرائيل تنتهج سياسة تدميريه ممنهجه
·شهيدان اثر انفجار جسم مشبوه و3 إصابات برصاص الاحتلال في قطاع غزة


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: عمر قويدر : الى غزة المحاصرة ..!
بتاريخ الخميس 01 نوفمبر 2012 الموضوع: قضايا وآراء

الى غزة المحاصرة ..!

بقلم : عمر قويدر

يا غزة المحاصرة ! ها هي عصافير الفرح المحموم تهتز و تزقزق في قلوب كل الناس ، شوقا و طربا و محبة تجول في الاعماق .. يبثون نشيدهم الازلي كانغام راقصة و ينثرون سقسقاتهم


الى غزة المحاصرة ..!

بقلم : عمر قويدر

يا غزة المحاصرة ! ها هي عصافير الفرح المحموم تهتز و تزقزق في قلوب كل الناس ، شوقا و طربا و محبة تجول في الاعماق .. يبثون نشيدهم الازلي كانغام راقصة و ينثرون سقسقاتهم الحنون في الاسماع و الافاق و هم يرتلون ايات الولاء و المودة ، و الاخاء .. لا ينفكون يعلنون سفرهم الابدي و ترحالهم حول تخوم فجرك الناصع يلبون النداء .. كل الافئدة تهوي اليك ايتها العزيزة الصابرة ، المكابرة .. و تظل العيون دامعة حرقة و حسرة على حصارك المسيج بالملح و البارود و العطش و الجوع و شح العطاء ..

يا غزة المحاصرة :! اصمدي قليلا ، شدي وثاقك فقد اقترب انبلاج النهار .. و لن يطول ظلام القهر و العذاب ، فبحرك الصامد ، الغاضب قد تهيأ لهدم السجن و ابتلاع السجان .. فاحبسي كل آهاتك و اكتمي كل أنّاتك و اربطي على جرحك بالصبار و الغار.. امسحي بطرحتك البيضاء دمعاتك الثخينة .. لا تطأطئي راسك و لا تحني رأسك و لتظل قامتك منتصبة ، فكل سياطهم اللئيمة لن تفت في عضدك و كل صفعاتهم و ركلاتهم الحمقاء لن تقهرك ، و كل ضرباتهم الرعناء لن تصدعك .. لانك مصنع الرجال .. لانك منبت الثوار .. لانك المعلم الاول للصغار و الكبار ، و لانك الفضاء الرحب الذي تجوبه الصقور..! : لن يتمكنوا منك عبر كل العصور ، و لن يدنسوا ثوبك الطهور .. و لن يقطعوا صوتك الجهور .. و كل الذين يعبرونك بالطائرات و يجتاحونك بالمدرعات و يزحفون اليك وحدانا و زرافات انهم خرافة الخرافات ، و كل الذين اشعلوا بثوبك الغارات و هدموا منك المآذن و المزارات واقتلعوا اشجار البيارات و دقوا بظهرك الحراب و دنسوا المحراب ، و جلبوا لك الدمار و الخراب .. لا عهد و لا وعد لهم .. اولئك الذين جبلوا على الخيانات !

يا غزة المحاصرة ! ستظلين زهرة برية ندية ، و قلعة عز عصية .. و سيرة المجد الابية و ابجدية الحروف العربية .. ستظلين حصنا منيعا محمولا على اكف الثوار .. فاغسلي بدمك الفوّار " اثار القدم الهمجية .."
يا غزة .. انا نحبك حتى الثمالة ، كؤوسنا مترعة بحبك ، لانك تكتبين بدمك القاني الراعف قصة الاحرار .. لانك تهزين في عقولنا الافكار .. لانك ارض العزة و الكرامة و الفخار .. لانك ما برحت يوما باب الدار .. لان صوتك لم يتغير و لم يتبدل لديك القرار .. و لان رجالك ما زالوا منزرعون بارضك كمشاعل من نار .. .. نحبك لان صغارك باكفهم المشرعة يدقون بحجارتهم جحافل الاشرار .. و اسراك القابعون في غياهب السجن ينسجون لك ثوب النهار .. و نسائك يطرزن طرحتك بالازهار .. غدا ستفتح لك شمس الحرية اذرعها و تنقشع زوبعة الغبار ..

يا غزة .. نحبك لانك المسمار المدقوك في جباهم .. لانك السكين المغروسة بين اكتافهم .. لانك العصى الغليظة في دولابهم .. لانك ثورة الحق المشتعلة في اركانهم .. لانك الفزع الاكبر في احلامهم .. لانك الصخرة التي بددت كل اوهامهم ..

يا غزة .. نحبك لانك مصنع الابطال و الارادة التي لا تطال .. لان اسمك منقوش على نواصي الجبال .. لانك عصية على المنال ، لانك ما دفنت يوما رأسك في الرمال .. لانك لم تيأسي و لم تحاولي الانتحار يوما تحت عجلات القطار .. لانك صنت شرفك وما كشفت عن ساقيك لجند الاحتلال .. فمن جبينك الحر سيظل يطلع الهلال .. و لتعلمي ان دوام الحال من المحال .. غدا سينكسر القيد و تزول قسوة الاغلال ..

يا غزة .. نحبك لانك البندقية الثائرة التي لا يغفو لها جفن و لا تنام .. لانك وقورة و رصينة و صبورة لا يعجبها لغو الكلام .. لانك دفتر التاريخ و القرطاس و الاقلام .. لانك ادهشت العالم حين صمدت و نزعت عن صدرك السهام .. لانك المشهد الدموي الذي ايقظ كل الانام .. لانك الشهيد الذي حملت نعشه اسراب الحمام ..
.. فاصبري لحكم ربك فانك باعيننا .. و شعبك الابي لن يضام .. غدا ستنقشع غيوم القهر و الظلام ، و ستنزل امطار الرحمة من خاصرة الغمام .. فكلي و اشربي بما اسلفت في سابق الايام !!!

.. فيا اطفال غزة المحاصرة : هزوا حبال الفرح المضيئة ، و اصعدوا الى اراجيحكم باسمين ، فقوس قزح مشتاق اليكم منذ سنين .. انثروا قلوبكم البريئة على ثياب العيد و انتم بالنصر حالمين ، و يا نساء غزة اكسروا كؤوس الحسرة .. طوقوا صدوركم باكاليل الياسمين .. ان الفرج آت اليكم و لو بعد حين .. و يا رجال غزة الثائرين كبروا و هللوا و ثقوا بنصر الله المبين .. فلا تيأسوا و لا تقنطوا و لا تحزنوا و اعتصموا بحبل الله المتين ..



 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.32 ثانية