جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 231 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

متابعات إعلامية
[ متابعات إعلامية ]

·ضمن الأنشطة والفعاليات التي تُبذل من اجل مساندة كبار السن في ظل جائحة الكورونا
·الأسيرة / سمر صلاح أبو ظاهر
·السيرة الشعبية الفلسطينية في الكويت
·افتتاح قسم علاج كورونا في مستشفى الشهيد محمود الهمشري
·قصة بعنوان في تابوت خشبي
·نداء عاجل من التحالف الاوروبي لمناصرة اسرى فلسطين
·امسية الخميس الثقافية ...!
·حفل توقيع كتاب : بوح الروح للأديب الكاتب والمفكر العربي الدكتور جمال أبو نحل
·الروائي الفلسطيني احمد ابوسليم


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: طلال قديح : لك الله يا دمشق.. جلال الرزء عن وصف يدقُّ !!
بتاريخ الخميس 04 أكتوبر 2012 الموضوع: قضايا وآراء

لك الله يا دمشق.. جلال الرزء عن وصف يدقُّ !!

طلال قديح * أمر محيّر حقاً ، أن تتعرض سوريا قلب العروبة النابض ، ومهد الخلافة الإسلامية العظيمة..


لك الله يا دمشق.. جلال الرزء عن وصف يدقُّ !!

طلال قديح * أمر محيّر حقاً ، أن تتعرض سوريا قلب العروبة النابض ، ومهد الخلافة الإسلامية العظيمة..إلى هذه الهجمة الشرسة ، والعدوان الظالم ، وتصعيد القتل والتدمير حتى لم يسلم منه أحد.. دفع الجميع ثمنا باهظا من دمائهم ودماء أبنائهم حتى تضمخت بها السهول والجبال ولونت ماء بردى ، هذا النهر الذي طالما تغنى به الشعراء ونظموا فيه غرر القصائد..!! لله أنت يا شام ، يا أرض المحبة والسلام ، ويا منجبة الأبطال الكرام الذين ظلوا شامة في وجه الزمان وسطروا بدمائهم ملاحم العزة والشموخ تتغنى بها الأجيال في كل آن. لولا دمشقُ لما كانت طليطلةٌ ولا زهت ببني العباس بغدانُ الشام جنة الله في أرضه.. جبال شماء ، وبساتين بهية غنّاء ،وحدائق خضراء ، وأراض خصبة معطاء، ومياه عذبة تتدفق في صفاء..!! آمنتُ بالله واستثنيتُ جنته دمشق روحٌ وجناتٌ وريحانُ أمر يثير الدهشة والاستغراب أن تتحوّل سوريا إلى ساحة صراع بين مجموعات لتصفية حسابات وفق أجندات همها الأول والأخير مصالحها الخاصة أما ماعدا ذلك فليذهب إلى الجحيم..إن أبعاد المؤامرة التي تحاك ضد الشام تتضح شيئا فشيئا مع إماطة اللثام عن وجهها القبيح..!! إن الأمور تزداد تعقيداً ويوما بعد يوم يكثر المشاركون في المعركة وتبدو النوايا على حقيقتها وينكشف المستور..إن الأعداء لا يريدون للعرب أن يعيشوا في أمن وسلام فيتفرغوا للبناء والإعمار لأن هذا من شأنه أن يقف حجر عثرة في وجه أطماعهم ومخططاتهم الخبيثة.. فلا مكان لهم بوجود أمة عربية واحدة قوية من المحيط إلى الخليج بهذا الموقع الاستراتيجي الهام وهذه الثروات الهائلة التي يسيل لها لعاب الأعداء .. دأب الأعداء على إثارة الفتن وزرع الأحقاد وتأجيج نار الطائفية في الوطن العربي حتى انقسم الإخوة وأوغلوا في المذهبية والحزبية.. لقد فرقت نار المذاهب شملنا وقد أودعتنا بين نار ومنسم وهكذا ضعف صدق الانتماء للوطن والغيرة عليه وتقديمه على كل ما عداه..أين نحن الآن من ذلك الجيل الوطني الصادق المخلص؟! ..رحم الله الشاعر علي الجارم الذي صور بصدق ما كان عليه أولئك الرجال العظام: تذوب حشاشات العواصم حسرة إذا دميت من كف بغداد أصبع ولو صدعت في سفح لبنان صخرة لدكّ ذرا الأهرام هذا التصدع ولو بردى أنّت لخطب مياهه لسالت بوادي النيل للنيل أدمع ولو مس رضوى عاصفُ الريح مرة لباتت لها أكبادنا تتقطّع أولئك أبناء العروبة ما لهم من الفضل منأى أو عن المجد منزع وكان العرب على الرغم من الاستعمار الغربي البغيض الذي كان يجثم على صدورهم ويحصي أنفاسهم إلا أنهم كانوا يتقاسمون السراء والضراء.. وهاهو الأخطل الصغير الشاعر اللبناني يصرخ ألما لموت الزعيم المصري سعد زغلول: قالوا دهت مصر دهياء فقلت لهم: هل غيض النيلُ أم زلزل الهرمُ ؟! قالوا: أشد وأنكى ، قلت: ويحكم إذن لقد مات سعد وانطوى العلم ! أما نقولا فياض فيعتز بعروبته أيّما اعتزاز: الشرق شرقي أين صارت شمسه؟ ودم العروبة في دمي وعظامي سجلت في متنيه نصرانيتي وكتبت فوق سطوره إسلامي إن عالمنا العربي يعيش مرحلة صعبة تكاد تكون هي الأخطر في تاريخه..الأعاصير والعواصف تعصف به من كل جانب ..هناك اقتتال وانقسامات وثورات واضطرابات لا تهدأ أبدا..فقد أراد الأعداء لهذه الأمة شرا مستطيرا قد يأتي على كل شيء ويحرق الأخضر واليابس.. يا عرب : أفيقوا ، أفيقوا .. فكلنا في الهمّ عرب.. الأمر جد خطير يحتاج إلى جهودنا جميعا فلنوحد صفوفنا ولنكن يدا واحدة وصفا واحدا في مواجهة أعدائنا ..ولا تركنوا إلى ما يزينه الأعداء ، فالعدو هو هو وإن لان كلامه.. يتحين الفرص للانقضاض عليكم.. وإذا رأيت نيوب الليث بارزة فلا تظنن أن الليث يبتسم العدو متلون وفق مصالحه: له وجه بعدما ضاع وجهه فلم ندر منها أي وجه نصدّقُ !! رعاك الله يا شام وحفظك من كل ما يحاك ضدك من دسائس ومؤامرات.. وعشت وطنا عزيزا أبيا لكل العرب الشرفاء.. • كاتب ومفكر فلسطيني

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية