جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 181 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

العودة والتحرير
[ العودة والتحرير ]

·عاطف ابو بكر/ابو فرح : قصيدتان:لبطليْنِ  من بلادنا
·الذكرى الثامنه لرحيل الشهيد البطل نبيل عارف حنني (ابو غضب)..
·سقطت الذرائع ألأسرائيلية بشأن حقوق المياه الفلسطينية
·دورة الوفاء لحركة فتح دورة الشهيد القائد أمين الهندي
·سفارة فلسطين في رومانيا ووزارة الثقافة الرومانية تكرمان الشاعر والمفكر الفلسطيني
·الاتحاد العام لطلبة فلسطين بتونس يقيم احتفالا جماهيريا بيوم التضامن العالمي مع ا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: طارق الحميد : خالد مشعل «عميل صهيوني»!
بتاريخ الخميس 04 أكتوبر 2012 الموضوع: قضايا وآراء


خالد مشعل «عميل صهيوني»!
طارق الحميد
أثناء الحرب الإسرائيلية على غزة في مستهل 2009 كانت هناك انتقادات لحركة حماس، على رعونتها بتعريض غزة للدمار والخراب فقط لخدمة أهداف إيران، وحزب الله، وبشار الأسد، في المنطقة،



خالد مشعل «عميل صهيوني»!
طارق الحميد
أثناء الحرب الإسرائيلية على غزة في مستهل 2009 كانت هناك انتقادات لحركة حماس، على رعونتها بتعريض غزة للدمار والخراب فقط لخدمة أهداف إيران، وحزب الله، وبشار الأسد، في المنطقة، حيث كان هناك عقلاء يقولون إنها حرب غير مبررة، ومغامرة أخرى لحماس بعد مغامرة حزب الله في لبنان 2006.

على أثر ذلك، انطلقت حملة مسعورة وقف خلفها كل من إيران، ونظام الأسد، وحزب الله، وتم على أثرها إعداد قائمة للكتاب الصحافيين الذين انتقدوا حماس، ومتاجرتها بالدماء الفلسطينية، حيث انتشر وقتها ما سمي زورا «قائمة العار»، و«أصدقاء إسرائيل» حتى إن موقع «بي بي سي» العربي قام حينها بإعداد قصة عن هذه الحملة، وجاء في مستهل القصة: «نشرت عدة منتديات محسوبة على التيارات الإسلامية قائمة ضمت أسماء عشرات الكتاب العرب تتهمهم فيها بتبرير الهجمات الإسرائيلية على غزة، وذلك لانتقادهم سياسات حركة حماس وحزب الله وإيران». والحقيقة، إنها لم تكن «منتديات» وحسب، بل صحفا سورية، وفضائيات، وصحافيين آخرين كانوا يصدقون ما يسمى «ممانعة»!

وفي 14 يناير (كانون الثاني) 2009 كتبت في هذا المكان مقالا بعنوان: «حماس غزة.. وحماس دمشق» قلت فيه، إن هناك فرقا كبيرا بين حماس غزة، وحماس دمشق، والتباين واضح في المواقف والتصريحات. وجن جنون حماس والمتعاطفين معها في حينه، لكن ما الذي حدث الآن؟ ولماذا نستحضر هذه القصص في 2012؟ السبب بسيط، ومهم، فاليوم أقرت حماس بأن الخلافات بين قيادات حماس في غزة، وخالد مشعل، باتت لا تسمح حتى باستمرار مشعل على رأس حماس، مما يستوجب رحيله! وهذا ليس كل شيء، بل إن نفس الأجهزة التي كانت تدافع عن مشعل، سواء حزب الله، أو إيران، أو نظام الأسد، وقامت بإعداد «قوائم العار» تلك نصرة له، وتشويها لسمعة من خالفوه على المتاجرة بدماء أبناء غزة، ها هي نفس المجموعة تعود اليوم في 2012 لتقول، إن خالد مشعل نفسه عميل صهيوني، ومتاجر بالمقاومة، وعضو فيما سموه «فرقة التطبيل»، ووصفوه بالعار والشنار.

فقد شن التلفزيون الأسدي في دمشق هجوما كاسحا على مشعل إلى حد القول: «تذكّر يوم تشردك وتسكعك بالأجواء حتى جاءتك رحمة الشام». أما صحيفة «كيهان» الإيرانية الصادرة من مكتب المرشد الأعلى، فقد قالت، إن مشعل «نسي السنوات التي كان يعيش فيها تحت الحماية السورية خلال إقامته وعمله في دمشق، يتصرف وكأنه عميل صهيوني. فهو مستعد للتضحية بشعب فلسطين مقابل طموحاته الشخصية»!

حقا، إن شر البلية ما يضحك، وإن حبل الكذب أقصر من عمامة بعض المتآمرين. فها هم يقومون بتصفية بعضهم البعض، وبنفس الأوصاف التي كانوا يصفون بها العقلاء، حيث تحول مشعل إلى عميل، ومتآمر! إلا أنه يتبقى سؤال مهم وهو: ألا يشعر بعض المطبلين في الإعلام العربي، والذين كانوا يرددون دعاية محور التدمير في منطقتنا، إيران وحزب الله والأسد، بشيء من الخجل الآن؟ اللهم لا شماتة!


tariq@asharqalawsat.com


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.25 ثانية