جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 983 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

قضايا وآراء
[ قضايا وآراء ]

·مروان مشتهى : أيها الإنسان .. صبرك يكمن في ابتلاءك
·صالح الشقباوي : الشياطين وابلسة الوطن يتحالفون لإسقاط الشرعية
·صالح الشقباوي : ردا على اخي وصديقي د.نافذ الرفاعي التنوير في الفكر العربي
·عائد زقوت : رسائل الرمال الساخنة والمياه الدافئة
·اللواء عرابي كلوب يكتب : ذكرى رحيل المناضلة لوسيا توفيق حجازى
·حنا عيسي : ما هي حقيقة وثيقة كامبل السرية وتفتيت الوطن العربي؟
·ابراهيم احمد فرحات : {{الطيب عبدالرحيم ابوالعبد}
·سالم سريه : اللوبي الصهيوني في فرنسا –الجزء الخامس
·سري القدوة : ميثاق الشرف بين الأحزاب والفصائل المشاركة في الانتخابات الفلسطينية


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: منار مهدي : الجزيرة من تريد تصفية الرئيس وليس دحلان
كتبت بواسطة زائر في الجمعة 28 يناير 2011
الموضوع: قضايا وآراء

الجزيرة من تريد تصفية الرئيس وليس دحلان
 
بقلم : منار مهدي
 
إن اللحظات الذي نمر بها اليوم هي لحظات فاصلة في كفاح ونضال شعبنا, وعلينا أن نهب دفاعاً عن عاصمة ودولة فلسطين، وعلينا أن ندافع عن مشروعنا الوطني وعن تراثنا ومقدساتنا, وحيث أن الوثائق الجديدة الذي تتحدث عنها قناة الجزيرة والذي تقول عنها وبما فيها الحديث عن تنازلات في القدس وفي قضية اللاجئين الفلسطينيين,


الجزيرة من تريد تصفية الرئيس وليس دحلان
 
بقلم : منار مهدي
 
إن اللحظات الذي نمر بها اليوم هي لحظات فاصلة في كفاح ونضال شعبنا, وعلينا أن نهب دفاعاً عن عاصمة ودولة فلسطين، وعلينا أن ندافع عن مشروعنا الوطني وعن تراثنا ومقدساتنا, وحيث أن الوثائق الجديدة الذي تتحدث عنها قناة الجزيرة والذي تقول عنها وبما فيها الحديث عن تنازلات في القدس وفي قضية اللاجئين الفلسطينيين, وعن وثائق تتهم القيادة الفلسطينية بأنها تفرط بالحقوق الوطنية لشعبنا هي وثائق مزيفة وتصب في خدمة الإحتلال الإسرائيلي. إن الإعلام البناء والمنحاز لقضايا شعبنا لا يمكن إلا أن يكون إعلاماً عربياً ووطنياً سانداً لقضايانا، وإن إعلام الجزيرة يبدو في تعاطيه مع الأمور كالذي يدس السم في العسل ويحاول الاستفادة من مناخات معينة من أجل تنفيذ سياسات وأجندة تخدم بقصد أو بغير قصد أعداء الشعب الفلسطيني. إن مسار المفاوضات الفلسطينية والطريقة التي أديرت بها لم تكن محل تقدير من معظم القوى الفلسطينية، وحيث كان هناك ملاحظات عديدة قيلت في زمانها وفي مختلف مراحل عملية التفاوض، ولكن كانت القيادة الفلسطينية ورغم كل ما قيل عنها بسبب عملية التفاوض فإنها لم تقدم على أي تفريط أو تنازل عن الحقوق الوطنية لشعبنا, وبدليل ما جرى مع الزعيم الراحل أبو عمار مما أدى لاغتياله، وحيث طبل الكثيرون بما فيهم فضائية الجزيرة ضد سياسته، ووصفه البعض حينها بالخائن. إن ما تقوم به فضائية الجزيرة اليوم لا يخدم ولا يعزز حالة الصمود الفلسطيني الرسمي الرافض للضغوط الإسرائيلية والأمريكية لمواصلة عملية التفاوض سواء كانت سرية أو علنية، ولا يخدم الإصرار الفلسطيني والمعركة الدبلوماسية الشرسة التي تقودها القيادة الفلسطينية على مستوى العالم لكسب الدعم والتأييد الدولي من أجل الإعلان عن الدولة الفلسطينية على كامل الأراضي المحتلة عام 1967م وعاصمتها القدس الشرقية، وهو يتناغم مع المسعى الأمريكي والإسرائيلي لكسر الموقف الفلسطيني الوطني الصامد في وجه كل هذه الضغوط، وزيد على ذلك رفض القيادة الفلسطينية المطلق لأي حرب إسرائيلية جديدة على قطاع غزة، ورفض إستلام الأوضاع بعد عملية عدوانية واسعة تضعف من حركة حماس وتدمر بنيتها الأساسية. من هنا وفي ظل الحملة المسعورة على القيادة وشعبنا وعلى قضيته الوطنية أدعو الجميع لتوخي الحذر في التعامل والتعاطي مع ما تخلطه فضائية الجزيرة من أوراق، والتدقيق في التوقيت السياسي الذي تأتي فيه بعض برامجها، والتي تستغل الانطباع الذي كرسته هي والكثيرون عن القيادة الفلسطينية، وكما أدعو الرئيس أبو مازن واللجنة المركزية لحركة فتح إلى التسريع في إنهاء الإشكالية القائمة مع عضو اللجنة المركزية محمد دحلان لمواجهة حملة تشويه نضال الشعب الفلسطيني، والى أهمية إعادة الثقة بالقيادة الفلسطينية، ومن أجل تجاوز هذه المرحلة التي تعتبر من أدق وأخطر المراحل الذي عايشها الشعب الفلسطيني.

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية