جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1416 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الرياضي
[ الصباح الرياضي ]

·برشلونة يتوج بطلاً للدوري الاسباني لكرة القدم.
·رياضيو غزة يتصدرون سباق المسافات الطويلة
·كلاسيكو الأرض يبتسم لبرشلونة بهدف سواريز
·منتخبنا الوطني يحتل المركز الـ126 في تصنيف الفيفا
·نهر الحياة ...!
·ألمانيا تتخطى الجزائر بصعوبة وتضرب موعدا مع فرنسا
·المبدع نعمان يقود منتخبنا الوطني لأول لقب قاري وبلوغ أمم آسيا
·الاتحاد الفلسطيني للسباحة يستقبل المدرب وليم ماردوخ
·مفوضية كشافة ومرشدات اريحا والأعوار تناقش فعاليات اسبوع الشباب


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: منيب حمودة : الصورة ؟؟ والحقيقة فى المواجهة !
بتاريخ الأربعاء 05 سبتمبر 2012 الموضوع: قضايا وآراء

الصورة ؟؟ والحقيقة فى المواجهة !
بقلم : منيب حمودة
عدسة القلم , تجول فى شوارعها , تسجل هنا لقطة , وهناك حكاية ,
فالكاميرا كل لقطة بتصريح ! ؟


الصورة ؟؟ والحقيقة فى المواجهة !
بقلم : منيب حمودة
عدسة القلم , تجول فى شوارعها , تسجل هنا لقطة , وهناك حكاية ,
فالكاميرا كل لقطة بتصريح ! ؟
نترك لبصيرة القلم , ورؤية حامله فرصة الدوران , فى أزقتها ,أسواقها _ مساجدها _ أرصفتها _ شواطئها _ دور تعليمها _ وأشياء أخرى .
عاد الى أريكته , يتصفح لوحته , كل الألوان قاتمة ,
تعجز كل لغات الفن كشف مستورها ؟! ويعجز علم السحر عن فك طلاسمها ,
أهؤلاء ؟ ! هم هؤلاء ؟!
الصورة لا تكذب , والحقيقة لا تتلون , وقائمة الصور حبلى بكل مستور ومعلوم !؟
هذه جولة واحدة , فى نهار صيف ملتهب , تداس فيه الرحمة بالأقدام , وتذوب فيه لغة الحوار , كلوح ثلج فى خزان خروب , وتفر حروف البسمة من على الشفاه ,
كنسمة عابرة لا يستحقها المكان !
يلتف حول عباءته , يقرأ كل التعاويذ , يتمتم بكل لغات الكون ,
يستعين بنشرة الاخبار المحلية , فى مذاييع غزة ,
يروح الى سجيته علها تسعفه , آه آ ه هذ ه مسمكة السوق , نعم هذه صورتها آ لهى سبحانك ربى !
لون السمك زجاج بلورى كصفحة الشمس فى الضحى ,
يهذى : شاهدت شئ وغلف التاجر لى شئ مختلف !
سمكتان فى الواجهة لاصطياد المغفلين مثلى , وما أكثرهم ! أليست مهنته صياد ؟!
يستفيق على صوت مؤذنه للظهر , يسير كما الجموع لمسجده , قرأوا ما تيسر , ركعوا سجدوا سلموا خرجوا ,.
يا آلهى !: ينظر فى قائمة الصور , أهؤلاء هم هؤلاء !!؟؟ الى متى سيتوقف الزمن فى غزتنا عند الفاتح من نيسان !!؟؟
غزة يا دمعة حزننا , ويا مخزوننا الذرى فى وجه ديمونا , تناسلى توالدى لو عبرنا الصحراء سنعود بعد الضياع الى الشواطئ المهجورة والمحطات التى سكنها السنونو .
يعود الى صوره التى تعاكس الحقيقة , هؤلاء ثلاثة رجال وأمرأتين يبتاعون البطاطا , من هذا الملتحى !
بخمسة اسعار كل سعر يخالف الاخر !
يستفيق على سهم يخترق أذنيه !؟
عفوا يا أستاذ هذه عشرة شواكل مزورة ( مبتمشيش )
- يا آلهى هذه من بائع السمك !
يتمتم - يهذى - صراخ بداخله يخترق نفق رفحى ,
هذه يافطة لمحل تجارى يبيع عشبة تخسيس الوزن , وحبة البركة للبواصير , ورجل الغراب لتحسين الذكاء ,
وزهرة نيسان ضد الكذب , ومن تحت الطاولة الترامادول وأشياء أخرى تعرفونها !؟
التقطتها عدسة القلم من خلف عيون العسس ,
صوت مكبر صوت يقتحم المكان , يدعو لنصرة القدس !
يتمتم عن قدس من !؟ وأقصى من ؟؟!!
وأمر داخلى ممنوع على الفلسطينى فى غزته أن يحيي ذكرى استشهاد ابو على مصطفى !؟ الذى مضى وقضى لأجل القدس ؟؟!!
عدسة القلم تختطف غلسة , مشهد النيران التى تلتهم جسد الشاب ايهاب ابو ندى , الذى قضى فى مستشفى عجز عن اسعافه , كما عجز الدفاع المدنى عن اطفاء جسده؟؟!!
يتمتم _ يصرخ - شباب يقضى تحت رمال نفق ! وشاب يقضى تحت نيران ولهب ! ؟ وأخر فى انفجار داخلى ؟!
ورابع فى قصف احتلالى , وخامس بلا دواء , وسادس تلفظه الأرصفة مطروحا من بائع عشبة التخسيس ؟! ( الترامادول )
قبل أن يغشى عليه تحسس ملابسه وهاتفه الخلوى , وساعة يده , ومسبحته , وعصاه التى يتكئ عليها , وله فيها مآرب أخرى , تفقد تحت بنطاله , ونظارته البضاء السميكة ,
آه آ ه هذا ليس حذائى , عذرا لقد فر الحذاء منى فى المسجد ؟؟!! وهذه بقايا حفاية تركها لى سارقى مشكورا ؟!
هذا بعض حقيقتنا التى تعاكس صورتنا

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.10 ثانية