جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 913 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

شؤون فلسطينية
[ شؤون فلسطينية ]

·المالكي: فلسطين تشتكي الولايات المتحدة إلى محكمة العدل الدولية.
·الذكرى الـ 66 لاستشهاد بطل القُدس وفلسطين عبد القادر الحسيني
·حين تنتصر سجادة الصلاة على خوذة الجندي!
·قرى القدس المدمرة
·حنا عيسى : المتاحف في القدس
·إنذار متأخر قبل الطوفان
·تواصل تختتم المرحلة الثانية من مراحل مشروع نجمة وقمر في محافظة خان يونس
·خان يونس بلدنا
·وزارة الصحة تصرف شهرين من مستحقات عمال شركات النظافة بمستشفيات غزة


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: محمد ناصر نصار : لا تقتلوهم !
بتاريخ الخميس 09 أغسطس 2012 الموضوع: قضايا وآراء

لا تقتلوهم !

محمد ناصر نصار

لا ترتقي الشعوب إلا بوجود بناء حضاري يستمد نهجه من كرامة وتفكير الإنسان وتطوير معتقداته وتنمية مكتسباته ، فالإنسان هو أغلى ما تملك الأمم والشعوب فلا حضارة بلا إنسان ولا إنسانية بلا حضارة ، فالمجتمع يعبر عن نفسه


لا تقتلوهم !
 
محمد ناصر نصار

لا ترتقي الشعوب إلا بوجود بناء حضاري يستمد نهجه من كرامة وتفكير الإنسان وتطوير معتقداته وتنمية مكتسباته ، فالإنسان هو أغلى ما تملك الأمم والشعوب فلا حضارة بلا إنسان ولا إنسانية بلا حضارة ، فالمجتمع يعبر عن نفسه من خلال علاقاته الإجتماعية والتواصلية بين أفراده فإذا توثقت هذه العلاقات الإجتماعية والتواصلية تمهد الطريق للإستقرار المجتمعي والسلوكي ، وعلى العكس إذا فسدت هذه العلاقات دمر النسيج المجتمعي وكانت سببا في ظهور الإنحرافات المجتمعية والظواهر السلبية ، إن ما نراه اليوم من ظواهر عجيبة وغربية عن مجتمعنا الفلسطيني وحالات قتل بسبب التوترات العائلية والخلافات بين الافراد وخاصة الجرائم المرتكبة النساء كانت من أشنع الجرائم في مجتمعنا الفلسطيني وهنا المفارقة لم تسلم الضفة الغربية ولم يسلم القطاع من هذه الجرائم فكل الحكومتين سواء في هذه الظاهرة الغريب في الأمر أيضا إزدياد عدد حالات الإنتحار في الضفة والقطاع وليس فقط من يعاني من اضطرابات نفسية بل وصل الأمر للأفراد العاديين الذين وصولا لمراحل تعليمية تدلل على وعيهم والذي تدفعهم الظروف الصعبة للقتل الغير مبرر ، و لست هنا لمناقشة أبعاد جرائم القتل والإنتحار في مجتمعنا الفلسطيني بل هناك المتخصصين والمؤسسات الحكومية والاهلية يجب عليهم تدارك هذه الوقائع المخيفة والتي تزداد وحتى على هذه المؤسسات نشر الوعي والحملات لإيقاف هذه الظواهر السلبية ، وكما على الحكومة ان توجد القوانين الرادعة لمثل هذه الجرائم وخاصة قتل النساء ، ولست ادري لماذا نجد العنف ضد المرأة والذي يصل ذروته للقتل أحيانا يزداد بالرغم من أن هناك مؤسسات دولية وأهلية منذ أكثر من 15 عاما وهي تنفذ البرامج التوعوية والبرامج النفسية وشبكات حماية النساء وانفقت ملايين الدولارات على هذه البرامج وبعد كل هذا لم يصل المجتمع الفلسطيني لمرحلة ليس تقبل أن المرأة كائن حي يشاركه اعباء الحياة ولها نفس حقوق الرجل المادية والإجتماعية والسياسية ، بل وصل إلى ان أصبحت ظاهرة قتل النساء تكاد تكون موسمية وإن كانت محدودة ، الامر جد خطير لأن الظروف السياسية والإجتماعية والإقتصادية تسبب هذه الظواهر المجتمعية الخطيرة فالإنقسام والفقر والبطالة والمخدرات كلها ظواهر تساهم في إنتشار القتل والاسوأ من ذلك هو وجود المجتمع في دوامة عنف ثأرية تهدد استقرار الأسر الفلسطينية والعائلات ، فلذلك على المسؤولين قبل أن تقع الكارثة أن يحفظوا شباب فلسطين ونساء فلسطين من القتل والذي يتأتى من الإنقسام والتعصب الحزبي والذي ترويه والمخدرات وتنميه البطالة والفقر فلتقفوا لحمايتهم من القتل والذي سيتعرضون له بطريقة غير مباشرة ناتجة عن العديد من المشاكل في المجتمع الفلسطيني ، فمجتمع يرزخ تحت إحتلال ويتعرض للقتل المباشر من جهة ومن جهة الحصار والفقر والبطالة تدفع سلوك الافراد نحو سلوكيات شاذة وغريبة عن مجتمعنا الفلسطيني فلتتكاثف الجهود لنوقف الاسباب المباشرة والغير مباشرة للقتل .

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.08 ثانية