جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 576 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

شؤون فلسطينية
[ شؤون فلسطينية ]

·المالكي: فلسطين تشتكي الولايات المتحدة إلى محكمة العدل الدولية.
·الذكرى الـ 66 لاستشهاد بطل القُدس وفلسطين عبد القادر الحسيني
·حين تنتصر سجادة الصلاة على خوذة الجندي!
·قرى القدس المدمرة
·حنا عيسى : المتاحف في القدس
·إنذار متأخر قبل الطوفان
·تواصل تختتم المرحلة الثانية من مراحل مشروع نجمة وقمر في محافظة خان يونس
·خان يونس بلدنا
·وزارة الصحة تصرف شهرين من مستحقات عمال شركات النظافة بمستشفيات غزة


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
أخبار عربية: الطائرات السورية تقصف حلب ومقاتلو المعارضة يتحدثون عن مكاسب
بتاريخ الأربعاء 01 أغسطس 2012 الموضوع: عربي ودولي

A ghost town in Syria
الطائرات السورية تقصف حلب ومقاتلو المعارضة يتحدثون عن مكاسب
الأسد: مصير سوريا معلق على المعركة مع "العصابات الإرهابية"
حلب (سوريا)  - الصباح - قصفت طائرات قتالية سورية ونيران المدفعية حلب حتى وقت متأخر من لليل الثلاثاء في الوقت



الطائرات السورية تقصف حلب ومقاتلو المعارضة يتحدثون عن مكاسب
الأسد: مصير سوريا معلق على المعركة مع "العصابات الإرهابية"
حلب (سوريا)  - الصباح - قصفت طائرات قتالية سورية ونيران المدفعية حلب حتى وقت متأخر من لليل الثلاثاء في الوقت الذي خاض فيه الجيش معارك للسيطرة على المركز التجاري للبلاد حيث قال مقاتلو المعارضة إن القوات الموالية للرئيس بشار الأسد أجبرت على التراجع.

وفي صباح الثلاثاء تصاعدت سحب كبيرة من الدخان الاسود الى السماء بعدما أطلقت طائرات الهليكوبتر الهجومية نيرانها على الاحياء الشرقية للمرة الأولى منذ نشوب أحدث قتال في حلب وقصفت طائرة حربية من طراز ميج نفس المنطقة من المدينة في وقت لاحق.

وبعد حلول الليل سمع مراسلو رويترز في حلب دوي انفجارات في مكان ما قرب المدينة. وأضاءت القذائف السماء ليلا وطغت أصواتها على الأذان. وانطلقت سيارات تقل مقاتلي المعارضة يكبرون نحو القتال.

وأصبحت المعركة من أجل السيطرة على حلب محور تركيز الانتفاضة التي تفجرت قبل 16 شهرا ضد الاسد حيث يواجه مقاتلو المعارضة قوات الحكومة التي تعززها المدفعية وطائرات الهليكوبتر الحربية.

ودخل الصراع في سوريا مرحلة أكثر عنفا بكثير منذ 18 يوليو تموز عندما أسفر تفجير لمقر أمني عن مقتل أربعة من كبار المسؤولين في الدائرة المحيطة بالرئيس الأسد. ووصل القتال حلب خلال الأسبوع المنصرم وشن مقاتلي المعارضة هجوما على العاصمة دمشق في يوليو تموز لكن جرى صدهم.

وترددت أصداء المدفعية الثقيلة حول حي صلاح الدين في جنوب غرب المدينة الذي شهد بعضا من أسوأ الاشتباكات وأمطرت القذائف المنطقة خلال أغلب الوقت.

وتوصل مراسلو رويترز الى انه لا الجيش السوري ولا مقاتلي المعارضة يسيطرون تماما على الحي الذي قالت الحكومة انها استعادت السيطرة عليه يوم الأحد.

ويشبه حي صلاح الدين ما وصفه أحد المراسلين بأنه "مدينة اشباح" فمتاجره مغلقة دون مؤشر على وجود حياة في المباني السكنية وشوارعه خالية في الغالب من حركة المرور.

وأطلق مقاتلو المعارضة وقد وضع بعضهم أقنعة تغطي الوجه بينما أخفى آخرون وجوههم بالأوشحة النيران في الشوارع على أعداء غير مرئيين. ونقل مدنيون جرحى ومقاتلون إلى مراكز طبية مؤقتة.

وقال التلفزيون الحكومي السوري يوم الثلاثاء إن القوات ما زالت تلاحق من تبقى من "إرهابيين" هناك وهو الوصف الذي يستخدمه النظام السوري في الإشارة إلى مقاتلي المعارضة.

وقال قائد لمقاتلي المعارضة في حلب إن هدف مقاتليه هو التقدم نحو وسط المدينة والسيطرة على منطقة تلو الأخرى وهو هدف قال إنه يعتقد بإمكانية تحقيقه "في غضون أيام وليس أسابيع".

ويقول المعارضون انهم يسيطرون الان على قوس يغطي أحياء شرق وجنوب غرب المدينة.

وقال العقيد عبد الجبار العقيدي رئيس المجلس العسكري المشترك وهو أحد جماعات المعارضة العديدة في حلب ان النظام حاول على مدى ثلاثة أيام استعادة السيطرة على حي صلاح الدين لكن محاولاته باءت بالفشل ومني بخسائر فادحة في الارواح والاسلحة والدبابات واضطرت القوات الحكومية للانسحاب.

وقال العقيدي لرويترز في وقت متأخر من مساء يوم الإثنين إن أكثر من ثلاثة آلاف مقاتل من المعارضة موجودون في حلب لكنه لم يستطع تحديد العدد على وجه الدقة.

وذكر تقرير لشبكة (ان.بي.سي نيوز) لم يعترض عليه أي مسؤول غربي أن مقاتلي المعارضة حصلوا على نحو 20 صاروخ أرض جو جرى تسليمها إليهم عبر تركيا المجاورة.

ولم يتضح أي نوع هي من أنظمة الدفاع الجوي المحمولة أو ما إذا كان مقاتلو المعارضة قد تلقوا تدريبا على استخدامها لكن الصواريخ من الممكن أن تحدث تحولا في ساحة المعركة إذا تمكن مقاتلو المعارضة من استهداف العمليات الجوية للحكومة السورية.

وكان للقتال ثمن فادح بالنسبة لسكان حلب البالغ عددهم 2.5 مليون نسمة المركز التجاري للبلاد والتي انضمت للانتفاضة في وقت متأخر.

ويقول مقاتلو المعارضة إنهم سيحولون حلب إلى "مقبرة" لحكومة الأسد. وفر آلاف السكان ومن تبقى منهم يعانون نقصا في الغذاء والوقود والخطر الدائم المتمثل في الإصابة أو الموت.

وقال جمعة وهو عامل بناء عمره 45 عاما شكا من عدم المقدرة على الصيام في رمضان "ليس لدينا أي كهرباء ولا ماء. تركتنا زوجاتنا وأولادنا هنا لحراسة المنزل وذهبوا إلى مكان أكثر أمنا."



وتواجه المراكز الطبية المؤقتة في المناطق التي تسيطر عليها المعارضة صعوبة في استيعاب عشرات القتلى والجرحى بعد اكثر من اسبوع من القتال.

وتشير ارقام مفوضية الأمم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين في جنيف الى ان ما يصل الى 18 الف شخص اضطروا الى مغادرة منازلهم في حلب وان كثيرا من السكان الفزعين يلتمسون المأوى في مدارس ومساجد ومبان عامة.

ويواجه مقاتلو المعارضة الذين يجوبون المناطق التي يسيطرون عليها في شاحنات خفيفة رافعين علم "الاستقلال" بألوانه الأخضر والأبيض والأسود مهمة شاقة في تحدي الجيش السوري المدجج بالسلاح حتى وإن كان ولاء بعض جنوده محل شك.

فالمعارضون المسلحون ببنادق كلاشنيكوف ورشاشات وقذائف صاروخية يواجهون جيشا يمكنه نشر مقاتلات وطائرات هليكوبتر ودبابات وعربات مدرعة وقذائف مورتر.

وتنقل تركيا العضو في حلف شمال الأطلسي مدرعات في اتجاه الحدود لكنها لم تقدم اي مؤشر على عبور الحدود.

وأصبح اردوغان الذي كان يتمتع يوما بعلاقات وثيقة بالأسد أحد أشد منتقديه وطالب بتنحيه. وتحدث اردوغان هاتفيا مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما يوم الثلاثاء.

وقال اردوغان في وقت متاخر الثلاثاء في خطاب شهري يبثه التلفزيون "إن شاء الله سوف يتحرر الشعب السوري الشقيق والشرق الأوسط قريبا من الدكتاتور الذي تلطخت يداه بالدماء ونظامه الذي قام على الدماء."



وأضاف "الأسد وأعوانه الذين تلطخت أيديهم بالدماء يعرفون جيدا أنهم وصلوا إلى النهاية وأن مصائرهم لن تكون مختلفة عن المستبدين السابقين."



وتحث الدول الغربية والعربية منذ شهور المعارضة السورية على وحدة الصف. وبدا أنهم أمس أكثر تفتتا عندما أعلنت مجموعة من النشطاء السوريين في الخارج تشكيل تحالف جديد للمعارضة هو "مجلس الثورة السورية" لتشكيل حكومة انتقالية في تحد للمجلس الوطني السوري الذي قالوا إنه فشل.

وهاجم رئيس الجيش السوري الحر التحالف السياسي الجديد ووصف زعماؤه بأنهم انتهازيون يسعون لشق صف المعارضة والاستفادة من مكاسب المقاتلين.

وقالت الجمعية العامة التابعة للأمم المتحدة أمس إنها ستعقد اجتماعا لبحث الأزمة في سوريا هذا الأسبوع ويقول دبلوماسيون إن من المرجح أن تقترع على مسودة قرار سعودي يدين مجلس الأمن لعدم اتخاذه خطوة ضد دمشق.
الأسد: مصير سوريا معلق على المعركة مع "العصابات الإرهابية"
قال الرئيس السوري بشار الأسد يوم الأربعاء إن المعركة التي يخوضها جيشه حاليا ستحدد مصير البلاد وأشاد بالجنود لمواجهتهم ما وصفها "بالعصابات الإرهابية الإجرامية".

وقال بيان مكتوب بمناسبة عيد القوات المسلحة إن مصير الشعب ومصير البلاد وماضيه وحاضره ومستقبله يتوقف على هذه المعركة.

ويحاول الأسد القضاء على الانتفاضة السورية المستمرة منذ 17 شهرا ضد حكمه. ونقل مقاتلو المعارضة معركتهم في الشهر الماضي إلى العاصمة دمشق وسيطروا على عدد من المعابر الحدودية وهم الآن يخوضون معارك مع قوات الأسد في مدينة حلب المركز الاقتصادي للبلاد.

وقال الأسد إن الجيش أثبت من خلال مواجهة "العصابات الإرهابية" خلال الفترة الماضية تحليه بالصمود والضمير وأنه أمين على قيم الشعب.

وأضاف الأسد في تصريحات قالت الوكالة العربية السورية للأنباء إنها نشرت في مجلة القوات المسلحة إن ثقته في القوات المسلحة كبيرة وإن الشعب يعتبرها المدافع عن قضيته العادلة.
تقرير: مقاتلو المعارضة السورية حصلوا على صواريخ أرض-جو
قال تقرير لمحطة تلفزيون (إن.بي.سي. نيوز) إن مقاتلي المعارضة الذين يسعون للاطاحة بالرئيس السوري بشار الاسد حصلوا للمرة الاولى على عدد محدودة من صواريخ أرض-جو.

وقال التقرير الذي اذيع ليل الثلاثاء إن الجيش السوري الحر حصل على حوالي 24 صاروخا سلمت اليهم عبر تركيا الجار الشمالي لسوريا والتي تطالب حكومتها الاسلامية المعتدلة برحيل الاسد.

وتشير الدلائل الي ان الحكومة الامريكية -التي قالت انها تعارض تسليح مقاتلي المعارضة- غير مسؤولة عن تسليم الصواريخ.

لكن مصادر بالحكومة الامريكية تقول منذ اسابيع ان حكومات عربية تسعى للاطاحة بالاسد -من بينها السعودية وقطر- تحث على تقديم مثل هذه الصواريخ المضادة للطائرات والتي تعرف ايضا باسم (مانباد) وتطلق من على الكتف.

وبدا في الايام القليلة الماضية ان قوات الحكومة السورية صعدت عملياتها الجوية ضد مقاتلي المعارضة وخصوصا حول مدينة حلب وهو ما يجعل حاجة المقاتلين الي صواريخ مانباد أكثر إلحاحا.

ولم يتضح بعد على وجه التحديد نوع صواريخ مانباد التي سلمت الي المقاتلين السوريين ولم تقدم (إن.بي.سي نيوز) تفاصيل.

وحتى إذا كان المقاتلون قد حصلوا على الصواريخ فمن غير الواضح هل لديهم التدريب لتشغيلها بفعالية ضد القوات الجوية للاسد في المستقبل القريب.

وفي اعقاب الاطاحة بالزعيم الليبي الراحل معمر القذافي قدر بعض خبراء المخابرات أن ما بين 10 آلاف إلي 15 ألف صاروخ مانباد نهبت من مخازن اسلحة الحكومة الليبية. ولم يعرف المكان الذي ذهبت اليه معظم هذه الصورايخ.

ويخشى مسؤولون امريكيون كثيرون فكرة تسليح مقاتلي المعارضة السورية بصواريخ مانباد مشيرين الي انها يمكن بسهولة ان تستخدم ضد اهداف غير الحكومة السورية بما في ذلك الطائرات المدنية.
طائرات سورية تقصف حلب والمعارضون يتحدثون عن مكاسب
قصفت طائرات هليكوبتر ومدفعية سورية منطقتين مهمتين في مدينة حلب يوم الثلاثاء في إطار حملة الجيش للسيطرة على أكبر مدينة في البلاد لكن مقاتلي المعارضة قالوا إنهم أجبروا القوات الموالية للرئيس بشار الأسد على التراجع.

وتصاعدت سحب كبيرة من الدخان الأسود الى السماء بعدما أطلقت طائرات الهليكوبتر الهجومية نيرانها على الأحياء الشرقية للمرة الأولى منذ نشوب أحدث قتال في حلب وقصفت طائرة حربية من طراز ميج نفس المنطقة من المدينة في وقت لاحق.

وأصبحت المعركة من أجل السيطرة على حلب محور تركيز الانتفاضة التي تفجرت قبل 16 شهرا ضد الأسد حيث يواجه مقاتلو المعارضة قوات الحكومة التي تعززها المدفعية وطائرات الهليكوبتر الحربية.

وسمع دوي إطلاق نار كثيف في حي صلاح الدين بجنوب غرب المدينة والذي كان مسرحا لبعض من أعنف الاشتباكات حيث تساقطت القذائف معظم يوم الثلاثاء.

وتوصل مراسلو رويترز الى انه لا الجيش السوري ولا مقاتلي المعارضة يسيطرون تماما على الحي الذي قالت الحكومة انها استعادت السيطرة عليه في مطلع الاسبوع.

ويشبه حي صلاح الدين ما وصفه أحد المراسلين بأنه "بلدة أشباح" فمتاجره مغلقة دون مؤشر على وجود حياة في المباني السكنية وشوارعه خالية في الغالب من حركة المرور.

وأطلق مقاتلو المعارضة الذين كان يرتدي بعضهم أقنعة بينما لف آخرون أوشحة حول وجوههم نيران اسلحتهم الالية عند تقاطعات الشوارع على عدو عير مرئي. ونقل المدنيون والمقاتلون الجرحى الى عيادات مؤقتة.

وقال التلفزيون الرسمي السوري اليوم الثلاثاء إن القوات الحكومية مازالت تلاحق فلول "الإرهابيين" هناك -- وهي الطريقة المعتادة لوصف مقاتلي المعارضة.

وقال قائد للمعارضين في حلب إن هدف مقاتليه هو التقدم نحو وسط المدينة والسيطرة على منطقة تلو الأخرى وهو هدف قال إنه يعتقد بامكانية تحقيقه "في غضون أيام وليس أسابيع."
ويقول المعارضون انهم يسيطرون الان على قوس يغطي أحياء شرق وجنوب غرب المدينة.

وقال العقيد عبد الجبار العقيدي رئيس المجلس العسكري المشترك وهو أحد جماعات المعارضة العديدة في حلب ان النظام حاول على مدى ثلاثة أيام استعادة السيطرة على حي صلاح الدين لكن محاولاته باءت بالفشل ومني بخسائر فادحة في الارواح والاسلحة والدبابات واضطرت القوات الحكومية للانسحاب.

وقال العقيدي لرويترز في وقت متأخر يوم الإثنين إن أكثر من ثلاثة آلاف مقاتل من المعارضة موجودون في حلب لكنه لم يستطع تحديد العدد على وجه الدقة.

وثبت أن القتال مكلف بالنسبة لسكان حلب البالغ عددهم 2.5 مليون نسمة. وحلب مركز تجاري وكانت بطيئة في انضمامها للانتفاضة التي تهز العاصمة ومدنا أخرى.

وبينما يقول المعارضون إنهم سيحولون حلب إلى "مقبرة" لحكومة الأسد فإن آلاف السكان فروا من المدينة ويعاني من لا يزالون بها من نقص في الطعام والوقود ومن خطر دائم بالتعرض للاصابة أو القتل.

وقال جمعة وهو عامل بناء يبلغ من العمر 45 عاما "ليس لدينا أي كهرباء ولا ماء. تركتنا زوجاتنا وأولادنا هنا لحراسة المنزل وذهبوا إلى مكان أكثر أمنا" وأضاف أنه من شبه المستحيل صيام شهر رمضان.

وقال "يمكنني أن أقول أن 99.9 في المئة من الناس لا يصومون. كيف يمكنك أن تصوم وانت تسمع أصوات قذائف المورتر والمدفعية تضرب مناطق مجاورة وتتساءل عما إذا كنت انت الهدف المقبل؟"

وتواجه العيادات المؤقتة في المناطق التي تسيطر عليها المعارضة صعوبة في استيعاب عشرات القتلى والجرحى بعد اكثر من اسبوع من القتال.

وتشير ارقام وكالة اللاجئين التابعة للامم المتحدة في جنيف الى ان ما يصل الى 18 الف شخص اضطروا الى مغادرة منازلهم في حلب وان كثيرا من السكان الفزعين يلتمسون المأوى في مدارس ومساجد ومبان عامة.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن أكثر من مئة شخص بينهم 73 مدنيا قتلوا في سوريا يوم الإثنين. وأضاف أن خمسة مقاتلين من المعارضة قتلوا في اشتباكات مع القوات السورية في صلاح الدين.

ويواجه مقاتلو المعارضة الذين يجوبون المناطق التي يسيطرون عليها في شاحنات خفيفة رافعين علم "الاستقلال" بألوانه الخضراء والبيضاء والسوداء مهمة شاقة في تحدي الجيش السوري المدجج بالسلاح حتى وإن كان ولاء بعض جنوده محل شك.

فالمعارضون المسلحون ببنادق كلاشنيكوف ورشاشات وقذائف صاروخية يواجهون جيشا يمكنه نشر مقاتلات وطائرات هليكوبتر ودبابات وعربات مدرعة وقذائف مورتر.

وسيطر المعارضون على عدد صغير من الدبابات والسيارات المدرعة لكن يبدو أنهم لم يستخدموها في القتال حتى الان.

وفي ظل انقسام القوى الكبرى إزاء الصراع في سوريا ناقش الرئيس الامريكي باراك أوباما مع رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان في مكالمة هاتفية سبل العمل معا لتسريع وتيرة الانتقال السياسي في سوريا.

وقال بيان صادر عن مكتب اردوغان "تناولت المحادثات تنسيق جهود الاسراع بعملية الانتقال السياسي في سوريا بما في ذلك ترك بشار الأسد السلطة وتنفيذ المطالب المشروعة للشعب السوري."



وأصبح اردوغان الذي كان يتمتع يوما بعلاقات وثيقة بالأسد أحد أشد منتقديه وطالب بتنحيه.

ويوجد في تركيا 44 ألف لاجيء سوري يشتكون من الأوضاع السيئة.

ووسط مخاوف متنامية بشأن الأمن على حدودها أرسلت تركيا أربع قوافل عسكرية مدرعة على الأقل إلى الحدود مع سوريا أمس لكن لم تظهر أي إشارة إلى أن القوات التركية ستعبر الحدود.



 
روابط ذات صلة
· زيادة حول عربي ودولي
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن عربي ودولي:
هيكل: الربيع بدأ عربيا لكن لم يستمر بعد تدخل الناتو في ليبيا واسرائيل سعيدة باحد



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.44 ثانية