جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 459 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

قضايا وآراء
[ قضايا وآراء ]

·مروان مشتهى : أيها الإنسان .. صبرك يكمن في ابتلاءك
·صالح الشقباوي : الشياطين وابلسة الوطن يتحالفون لإسقاط الشرعية
·صالح الشقباوي : ردا على اخي وصديقي د.نافذ الرفاعي التنوير في الفكر العربي
·عائد زقوت : رسائل الرمال الساخنة والمياه الدافئة
·اللواء عرابي كلوب يكتب : ذكرى رحيل المناضلة لوسيا توفيق حجازى
·حنا عيسي : ما هي حقيقة وثيقة كامبل السرية وتفتيت الوطن العربي؟
·ابراهيم احمد فرحات : {{الطيب عبدالرحيم ابوالعبد}
·سالم سريه : اللوبي الصهيوني في فرنسا –الجزء الخامس
·سري القدوة : ميثاق الشرف بين الأحزاب والفصائل المشاركة في الانتخابات الفلسطينية


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: صفيه النجار : تمام ابو السعود وشجاعة البسطاء
بتاريخ السبت 22 يناير 2011 الموضوع: قضايا وآراء

تمام ابو السعود وشجاعة البسطاء

كتبت صفيه النجار


تابعت كغيري من الناس والفلسطينيين تحديداً بمزيد من الاهتمام قضية السيدة تمام أبو السعودالمتهمة بالاشتراك في التخطيط لاغتيال محافظ نابلس ضمن خلية ارهابية في الضفة الغربية, ,,والحق أقول أنني كنت قد رسمت للسيدة في مخيلتي صورة معينة ,وليس المقصود هنا بالطبع الشكل السطحي ولكن شكل الرؤية السياسية والأيدلوجية



تمام ابو السعود وشجاعة البسطاء

كتبت صفيه النجار


تابعت كغيري من الناس والفلسطينيين تحديداً بمزيد من الاهتمام قضية السيدة تمام أبو السعودالمتهمة بالاشتراك في التخطيط لاغتيال محافظ نابلس ضمن خلية ارهابية في الضفة الغربية, ,,والحق أقول أنني كنت قد رسمت للسيدة في مخيلتي صورة معينة ,وليس المقصود هنا بالطبع الشكل السطحي ولكن شكل الرؤية السياسية والأيدلوجية ,وهي صورة أستمديت ملامحها من مجموعة المعلومات التي وصلت إلينا من خلال كل من فضائية فلسطين الناطقة بلسان السلطة الفلسطينية في رام الله, وفضائية الأقصى الناطقة بلسان حركة حماس في غزة,,,حيث أعلنت الفضائية الأولى عن خلية ارهابية خططت لاغتيال محافظ نابلس,,وأن هذه السيدة تتزعم الخلية,,,اما فضائية الأقصى فقد وصفت السيدة بالداعية وأن السلطة قد اعتقلتها على خلفية انتماءها السياسي ودورها الدعوي,,وبقي خبراعتقالها طوال فترة الاعتقال على الشريط الإخباري لفضائية الأقصى باعتبارها تقبع في سجون السلطة تحت التعذيب الشديد,,,كانت الصورتان اللتان وصلتا الينا من خلال كلتا الفضائيتين على تنافرهما الشديد وتعارضهما,, قد صوّرتا لنا تلك المرأة على أنها ولامحالة امرأة قوية جبارة صاحبة موقف وقرار على أقل تقدير تناضل من اجل قضية أمنت بها وتتحمل تبعاتها كأي رجل صاحب موقف,,وهذا ربما مما زاد من متابعة الناس لقضيتها مع الأخذ بعين الإعتبار مايمثله اعتقال امرأة على خلفية سياسية في مجتمع محافظ كالمجتمع الفلسطيني وهي حساسية مركبة كونها معتقلة ليس من قبل الاحتلال ولكن من قبل الأجهزة الامنية للسلطة,,,


وأفرج عن السيدة تمام أبو السعود,وشاهدناها جميعاً على الفضائيات وهي بحمد الله تتمتع بصحة جيدة وقوة بنيان ,شاهدناها بكامل العافية وتعلو وجهها ابتسامة لاتوحي بحال من الأحوال عن أدنى تأثر نفسي أو فكري , لايتسنى لمظلوم ولا لمن عانى الإذلال والأهانة أن يقدر على الظهور بتلك الهيئة التي إن كان لها أن توحي بشيء فقد توحي بحمل كانت تلك السيدة تتوق للخلاص منه,,وجاء مانطقت به من كلمات مختصرة بسيطة متلائم تماماً مع هيئتها الخارجية,تحدثت بكلمات غاية في البساطة,البساطة الفكرية والإنسانية,فرأينا امرأة فلسطينية متواضعة الثقافة,بإيمان فطري لم تلوثه بعد أحقاد التحزب التي تعمي المتحزبين وتسقطهم في براثن التعصب الأعمى الذي لايبصر في الحزب أو التنظيم إلا مايحب أن يراه,,ذاك التعصب الذي يوصل أصحابه إلى تحليل الحرام وتحريم الحلال مادام القائد _أياً كان القائد- قد أفتى...


رايت في تمام أبو السعود خالتي أو عمتي أو جارتنا الحمساوية الطيبة التي تدعو للوحدة بين أخوة الدم في كل صلاة...اعتذرت السيدة الشجاعة للشعب الفلسطيني عن خطيئة كانت ستشارك في ارتكابها'إراقة الدم الفلسطيني'...لم تأخذها العزة بالإثم, فضمتها قلوبنا وسعدنا بعودتها لأحضان أسرتها,,,فمتى تصل الرسالة إلى قلوب من توغلّوا في دم الشعب الفلسطيني وتغوّلوا عليه,,لعل الرسالة لاتضيع في الطريق...


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



المواضيع المرتبطة

مع الأحداث

جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية