جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1150 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

العودة والتحرير
[ العودة والتحرير ]

·عاطف ابو بكر/ابو فرح : قصيدتان:لبطليْنِ  من بلادنا
·الذكرى الثامنه لرحيل الشهيد البطل نبيل عارف حنني (ابو غضب)..
·سقطت الذرائع ألأسرائيلية بشأن حقوق المياه الفلسطينية
·دورة الوفاء لحركة فتح دورة الشهيد القائد أمين الهندي
·سفارة فلسطين في رومانيا ووزارة الثقافة الرومانية تكرمان الشاعر والمفكر الفلسطيني
·الاتحاد العام لطلبة فلسطين بتونس يقيم احتفالا جماهيريا بيوم التضامن العالمي مع ا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: ساهر الأقرع : ألا شبعتم من أكاذيب خطاباتكم !!
بتاريخ الأربعاء 27 يونيو 2012 الموضوع: قضايا وآراء

ألا شبعتم من أكاذيب خطاباتكم !!


ساهر الأقرع

من يزرع الشوك يجني الحنــــظل ، ومن قدم الجمعة يجد السبت قدامه .... إن الحزب الحاكم في قطاع غزة يفهمه الساذج فقط إنها التفنن في استعداد الشعب وزرع الويلات والمآسي في كل بيت وحارة وشارع


ألا شبعتم من أكاذيب خطاباتكم !!


ساهر الأقرع

من يزرع الشوك يجني الحنــــظل ، ومن قدم الجمعة يجد السبت قدامه .... إن الحزب الحاكم في قطاع غزة يفهمه الساذج فقط إنها التفنن في استعداد الشعب وزرع الويلات والمآسي في كل بيت وحارة وشارع ... والزعامة ليست كرباجاً يسلطه المغتر بقوته على ظهر شعبه ليرسم ( خارطة ) الألم عميقاً .. فبقدر الألم المصنوع ... وأضعافاً مضاعفة سيتألم الحاكم نفسه حينما يُحشر في الزاوية ... وبقدر دعاء مناصريه وعناصره بطول العمر إبان قوته بقدر ما ( يشمتون ) به عندما يسقط كالجمل وما أكثر السكاكين في ذلك الوقت ...


الإعلام سلاح مخادع من المفروض أن يكون موجهاً ( لترويض ) الجماهير ولكن يعجز عن خداع الحاكم نفسه فيصدق ما يقوله للناس وما يسمعه من حناجرهم الملوثة المرعوبة من حد المقصلة فيتغني بحب الجماهير له وتقلبهم لأفعاله و قبل أن أظلم لساني بلفظ أسماء وسيرة بعضهم القبيحة أردت أن أعطره بما قدمت عائلات مناضلة مئات الشهداء ، وكما أنكم تعرفون أنه لكل قاعدة شواذ ، فإن في مقالي من شـذوا عن سِـيَر عائلاتهم النظيفة ، فقد قررت وعلى وجه السرعة أن أُجرى مقارنة سريعة وليعذرني في ذلك الشهداء الذين قضوا نحبهم من أجل فلسطين ، حيث أن الفارق كبير جداً ، ولكن المقام هنا من أجل كشف النقاب عن هذه الوجوه الخائبة التي تجـلد شعبها لحساب الأجندات الخارجية الرخيصة .


شتان بين المناضلين الذين يغارون على أعراضهم ومدنهم وقراهم فيقتلون في سبيل الله من أجل الدفاع عنها ، وبين من يتربص بشعبه وبأمته وبدينه .


وشتان بين القادة الذين مازالوا محافظين علي وحدة الشعب الفلسطيني وعلي حرمة دمه والدفاع عنه من الاحتلال الصهيوني ، وبين الأحجار الميتة الذين لم يفيقوا من سكرهم بعد ، فلم يعودوا يعرفون ماذا يفعلون .


إن منظمة التحرير هي الإطار الأم للسلطة الوطنية والمسئولة عن حكومتها ، وأقول ذلك صحيحا أصلا ، أما عن مجيء "حماس" إلى الحكومة أو السلطة فإنها جاءت لتضع حداً لمبادئ الخيانة والتنازل عن الحقوق والثوابت ( كما تقول ) ، والتي اتخذها البعض منهجا للاستسلام والانبطاح على طاولة المفاوضات . بكل صراحة إنـه لا احترام للعفاريت التي خانت شعبنا ووضعته في نكبة جديدة ، وخانت ثوابته ، وخانت الشهداء الذين قدموا أغلى ما يملكون من أجل فلسطين ، ومن أجل أن تعيشوا ، لا إحترام لهذا التاريخ (الانقلابي) الذي مثّل تنازلا واضحا عن أكبر جزء من عقيدتنا ، وتفريطاً جلياً بحقوقنا وثوابتنا ، فعُقِدَت الاتفاقيات الخائبة في عواصمهم سواء والتي تم الاتفاق فيها علي بيع أشـلاء شعبنا ، كفاكم مهاترات ... كفاكم قتل في أبناء شعبكم ... كفا ألسنتكم كذباً ... فالشمس لا تُغطى بغربال ، وشمس الحقيقة لا تحجُبها الأكاذيب ، وستبقى دماء الشهداء صخرة تتحطم عليها كل المؤامرات والأجندات الخارجية ، وستكون كذلك شوكة في حلق كل المتخاذلين القتلة والمفرطين والكذابين .
saher_1977@windowslive.com


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية