جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1125 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

منوعات
[ منوعات ]

·طبيب الأسنان د. رفيق حجازي :الزراعة الفورية تتميز بأنها تتم في نفس اليوم
·التوقيت الأفضل لإجراء أشعة D4 للحامل
·هشاشة العظام ... الأعراض والأسباب والوقاية
·رواية - مطارح سحر ملص
·كورونا ينتشر في 4 دول عربية جديدة
·( وحده المتجهم ) كمال ميرزا يعرف
·تعزية ومواساة : الحاجة حليمة محمد مصطفى نصر ام محمد
·رواية الزغب النرجسي عواطف الكنعاني
·رواية خُلِقَ إنسانا شيزوفيرنيا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: عطية ابوسعده : بداية النهاية ويا فرحة ما تمّت
بتاريخ الثلاثاء 19 يونيو 2012 الموضوع: قضايا وآراء

بداية النهاية ويا فرحة ما تمّت
عطية ابوسعده

على عكس ما يتوقعه المراقبون و عكس ما تتوقعه حركة حماس وعلى عكس ما يتوقعه الكثير من المحللين السياسيين حول تاثيرات الانتخابات المصرية بفوز مرشح الاخوان المسلمين مرسي


بداية النهاية ويا فرحة ما تمّت


على عكس ما يتوقعه المراقبون و عكس ما تتوقعه حركة حماس وعلى عكس ما يتوقعه الكثير من المحللين السياسيين حول تاثيرات الانتخابات المصرية بفوز مرشح الاخوان المسلمين مرسي وتأثيرها الداعم لحركة حماس وان الامور ستكون مواتية لتدمير ما تبقى من مشروع وطني و الطريق ستكون مفتوحة على مصراعيها في اللعب على وتر انتصارات الاخوان المسلمين في وطننا العربي وسيطرة مشروعهم على ماتبقى من ميولات دراماتيكية في تفتيت النسيج الوطني وتوحيد صفوف الاخوان تحت راية العدالة والاصلاح او تحت راية مسميات كثيرة ولكن باهداف معروفة لدي الجميع رغم هلامية المواقف وتباين تصريحات قادتها ...

تفاءل الكثير من ابناء هذا التجمع الاخواني في صعود قادتهم الى سدّة الحكم في كافة دول الربيع العربي ولكن يبدو ان قادة حماس تناست او ربما ارادت ان تتناسى الاتفاقات المبرمة بين الجانب المصري والجانب الامريكي والاسرائيلي حول تفاهمات صارمة وتعهدات اخوانية واضحة المعالم حول الالتزام الكامل بكافة الاتفاقات المبرمة مع الجانب الاسرائيلي الامر الذي يجعل حماس تقع تحت طائلة التنازلات المتفق عليها اخوانيا ودولينا ...

من هنا نجد ان نجاح مرسي سيكون اكثر وبالا على حماس وليس دعما لها وسوف نرى في الايام القادمة كيف تسير اوراق الضغط الاخوانية عليها وكيف ستتغير توجهات قادة حماس تحت ضغوط متغيرات الحكم الاخواني الجديد وتحت ضغوط المصالح المستقبلية لهم وخير دليل على ذلك الواقع التركي والصراعات المتغيرة في اتجاهات مختلفة والاسلام المعتدل صاحب مقولة الضرورات تبيح المحظورات والمحظورات في بوتقة الاخوان كثيرة لذا فالمباح سيكون اكثر ...

يبدوا ان التحول الدراماتيكي في المواقف الحمساوية في ظل نجاح مرشح الاخوان ستكون له الكثير من الآثار السلبية على الواقع الفلسطيني وسيفهم قادة حماس الرسائل متاخرا كما هي عادتهم وكما العادة بعد فوات الاوان وبعد ان تضيع بوصل القضية الفلسطينية في متاهات الصراع الخفي بين التيارات الاسلامية ونعود من نقطة الصفر وتتلاعب بنا وبامتنا خيوط غربية تحت مسميات اسلامية لينجح اخيرا مشروع كارتر المستقبلي للمنطقة العربية ومتغيرات خيوط اللعبة مع الجانب الصهيوني وايضا مشروع كونداليزا رايس المتعلق بالشرق الاوسط الكبير ...

الجميع يعلم الاسلوب المقيت الذي اتبعته حماس في السيطرة على قطاع غزة وربما تتبعه جماعة الاخوان بمصر من خلال تصفية معارضيهم فالمخططات الاخوانية دائما لها نفس الاساليب الهجومية والارهابية داخل الدولة ووقودها شعوب لم ولن تفهم ما خفي خلف تلك الرسائل المنمقة باساليب خطابية تلعب على وتر الدين وتتصارع فيما بينها حول تفسيرات الاحداث والباطن واضح المعالم صراعات دموية كما حدث في العراق سنية شيعية الامر الذي انتشار انتشار النار في الهشيم في وطننا العربي لتصل بوادره الى الساحة المصرية ...

ومن متابعتنا للاحداث ومتابعتنا لتصريحات قادة الاخوان المسلمين في شتى اصقاع الارض تذكرنا حقيقة بتصريحات قادة حماس في قطاع غزة وتذكرنا ايضا بنتاجها الانقلابي التدميري على الشعب الفلسطيني والقضية الفلسطينية برمتها فلغة الانتقام ولغة التشفي واضحة المعالم تخرج من بين شفاه قادتهم لذا فمن المنتظر ان تتم الكثير من حملات التصفية والاغتيالات لمن كان او سيكون في صفوف معارضة تطبيق نظامهم القصري والاجباري وكما كانت العادة في القطاع فور انتصار حماس في انقلابها تكبيرات المساجد وابتهالات الائمة ومسيرات تأييد ممنهجة واظهار مدى قوة السلاح في تسيير امور الدولة ...

ومن هنا فان الكثير من التوقعات ستؤدي حتما الى نهاية شهر العسل الحمساوي الاخواني وباقرب مما يتصوره اصحاب ذاك الفكر وربما سيكون حكم الاخوان في مصر الورقة الاكثر قوة والاكثر تاثيرا على قادة حماس للتنازل في الكثير من الامور لصالح العدو الصهيوني وليس لصالح الوحدة الفلسطينية او المصالحة المعلقة لتكون
بداية النهاية ويسدل الستار على ما تبقى من روح تفاؤلية على مصالحة تحتضر منذ بدايتها ....

الكاتب عطية ابوسعده / ابوحمدي


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.20 ثانية