جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1439 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

العودة والتحرير
[ العودة والتحرير ]

·عاطف ابو بكر/ابو فرح : قصيدتان:لبطليْنِ  من بلادنا
·الذكرى الثامنه لرحيل الشهيد البطل نبيل عارف حنني (ابو غضب)..
·سقطت الذرائع ألأسرائيلية بشأن حقوق المياه الفلسطينية
·دورة الوفاء لحركة فتح دورة الشهيد القائد أمين الهندي
·سفارة فلسطين في رومانيا ووزارة الثقافة الرومانية تكرمان الشاعر والمفكر الفلسطيني
·الاتحاد العام لطلبة فلسطين بتونس يقيم احتفالا جماهيريا بيوم التضامن العالمي مع ا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: محمد صالح ياسين الجبوري : هواة المراسلة والفيس بوك
بتاريخ الجمعة 08 يونيو 2012 الموضوع: قضايا وآراء


هواة المراسلة والفيس بوك

 هواة المراسلة والفيس بوك اسم الكاتب : محمد صالح ياسين الجبوري في الفترة الماضية لم تكن وسائل الاتصالات متطورة كما هوالان , فكان الناس يعتمدون على مكاتب البريد في ارسال رسائلهم الى ذويهم .


هواة المراسلة والفيس بوك

 هواة المراسلة والفيس بوك اسم الكاتب : محمد صالح ياسين الجبوري في الفترة الماضية لم تكن وسائل الاتصالات متطورة كما هوالان , فكان الناس يعتمدون على مكاتب البريد في ارسال رسائلهم الى ذويهم . وكان هناك بريد داخلي لنقل الرسائل داخل القطر , وبريد خارجي لنقل الرسائل الى دول العالم بواسطة الطائرات. تقسم الرسائل الى رسائل عادية ورسائل مسجلة(مضمونة ) يتم تسجيلها في دائرة البريد يزود مرسلها(وصل بريدي) وتكون اجورها مضاعفة لاجور الرسائل العادية. بعض الشباب لدية هواية مراسلة الاصدقاء في مختلف بلدان العالم , من خلال الحصول على عناوينهم من المجلا ت او الاذاعات .ويتم تبادل الصور الشخصية والمناظر الطبيعية والمعلومات وصور الفنانين , واحيانأ يشتركون في برامج مختلفة , وتقوم بعض الاذاعات بارسال برامجها وارسال مجلات الى مستمعيها عند طلبهم تلك البرامج والمجلات . كنت احدهواة المراسلة وكانت تصلني رسائل من الاصدقاء من مختلف دول العالم ومجلات من الاذاعات .وكانت تصل رسائل طريفة , ومرة وصلتني رسالة من احد الاصدقاء يطلب مساعدة كبيرة باعتبار انا من دولة مصدرة للنفط كتب رسالة فيهامقدمة جيدة , ولم يعلم اني كنت طالبأ اجد صعوبة في مبلغ ارسال الرسائل .بعض الاصدقاء نتيجة تعارفهم مع الفتيات في المراسلة وقد تم الزواج منهن . كانت الرسالة يستغرق وصولها (15) يوم واحيانأ شهر , وكان لها طعم خاص نقرأها عدة مرات , ويتم الرد عليها فورأ . كانت المجلات تخصص صفحات لهواة المراسلة تنشر فيها صور الاصدقاء ومعلومات شخصية عنهم وعن هواياتهم. اليوم وبعد التطور العلمي في مجال الاتصالات وظهور الانترنت والبريد الالكتروني و(الموبايل) والفيس بوك اصبح بامكانك الاتصال باصدقائك وارسال الصور اليهم في مختلف انحاء العالم بمجرد الضغط على كلمة(ارسال) , اصبح العالم قرية صغيرة ,واصبح البعيد قريبأ . الا اننا نجد طعمأ خاصأ في المراسلة وتعد هذه الهواية من تراثنا وموروثنا الشعبي الذي ينبغي علينا المحافظة عليه وتوثيقه لاجيالنا القادمة .ونجد في تراثنا اغاني عن الرسائل وعن ساعي البريد ,وكانت تلك الاغاني منتشرة في ذلك الزمان قبل وصول شركات الموبايل الينا التي افرغت جيوبنا وتعمل بكل حرية ولاتوجد سيطرة ولاسلطان عليها تمرح وتسرح وتجني ارباحأ طائلة من اموال الشعب المسكين ولايوجد من ينهرها اويردعها عن تصرفاتها. وقد استخدم الانسان الحمام في نقل الرسائل قبل استخدامه البريد , ونادرا مانرى موزع البريد الذي كان يجوب الشوارع ويحمل الينا الاخبار من الاقرباء والاصدقاء بسبب عدم استخدام الناس للرسائل البريدية, وربما تأتي اجيال لاتعرف مهنة ساعي البريد , ومن الطرائف ان احد سعاة البريد قد احيل على التقاعد لبلوغه السن القانونية , الا انه استمرفي العمل بدون مقابل (مجانأ) وذلك لحبه واعتزازه بمهنته.كانت تلك ايام جميلةذهبت وهي تحمل ذكرياتنا, وكان لنا اصدقاء منهم من انتقل الى رحمة الله ومنهم لازال على قيد الحياة . كان لوصول الرسائل الينا نكهة وطعم خاص ولها معاني كثيرة, ومشهدها الجميل عند ما يطرق ساعي البريد الباب ويقول لك وصلتك رسالة من اصدقائك او اقربائك, يغمرنا الفرح والسرور والبهجة .
 
العلم في تطور , وعالم الاتصالات شهد تطورأ سريعأ ,ولانعلم ما تحمل لنا السنوات القادمة من تقنيات جديدة في عالم الاتصالات . نوجه التحية والشكر لسعاة البريد والعاملين في مكاتب البريد لما قدموا لنا من خدمات في السنوات الماضية . 


 
كاتب وصحفي // الموصل


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.10 ثانية