جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1066 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

العودة والتحرير
[ العودة والتحرير ]

·عاطف ابو بكر/ابو فرح : قصيدتان:لبطليْنِ  من بلادنا
·الذكرى الثامنه لرحيل الشهيد البطل نبيل عارف حنني (ابو غضب)..
·سقطت الذرائع ألأسرائيلية بشأن حقوق المياه الفلسطينية
·دورة الوفاء لحركة فتح دورة الشهيد القائد أمين الهندي
·سفارة فلسطين في رومانيا ووزارة الثقافة الرومانية تكرمان الشاعر والمفكر الفلسطيني
·الاتحاد العام لطلبة فلسطين بتونس يقيم احتفالا جماهيريا بيوم التضامن العالمي مع ا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: سعاد عزيز : أيهما الافضل: المقاومة الايرانية أم الملالي؟
بتاريخ الأحد 13 مايو 2012 الموضوع: قضايا وآراء

أيهما الافضل: المقاومة الايرانية أم الملالي؟

سعاد عزيز
يوما بعد يوم و عاما بعد عام، تتوضح الصورة أکثر فأکثر عن الماهية و المعدن الحقيقي للنظام الايراني، و تذوب أقنعة الشمع المزيفة التي أخفى النظام وجهه القبيح خلفها على أثر حرارة شمس الحقيقة، وفتضح أمره


أيهما الافضل: المقاومة الايرانية أم الملالي؟

سعاد عزيز
يوما بعد يوم و عاما بعد عام، تتوضح الصورة أکثر فأکثر عن الماهية و المعدن الحقيقي للنظام الايراني، و تذوب أقنعة الشمع المزيفة التي أخفى النظام وجهه القبيح خلفها على أثر حرارة شمس الحقيقة، وفتضح أمره على رؤوس الاشهاد.
هذا النظام الذي کان من أکثر الانظمة سوءا في إستغلاله للعامل الديني و سعيه لتوظيفه في سبيل خدمة أهدافه الملتوية و الخبيثة التي في واقع أمرها لاعلاقة لها بالدين، کان و لايزال من أکبر العوامل و الاسباب التي ساهمت و تساهم في تأليب الکراهية و الحقد في العالم ضد الدين الاسلامي، حيث أن الممارسات الخاطئة لملالي طهران و التي تجعل من الدين مجرد وسيلة لبلوغ غاياتهم، تساهم في إيجاد حالة من الالتباس و عدم الوضوح و الضبابية أمام غير المسلمين فيما يتعلق بالدين الاسلامي، ولذلك نجد تزايدا و إضطرادا ملفتا للنظر للديانة الاسلامية و خصوصا في البلدان الغربية التي يعمل النظام على رفع وتيرة المواجهة و الصدام معها"من أجل أهدافه الخاصة و ليس الاسلام".
أما على صعيد المنطقة، فإن النقطة الاکثر خطورة في إستغلال ملالي إيران للعامل الديني، تکمن في الشحن الطائفي و بعث نعراتها الخبيثة التي تهدد الامن الاجتماعي لبلدان المنطقة و تساهم في تمزيق النسيج الاجتماعي المتجانس و دق اسفين التناقض و الاختلاف السلبي فيه، وهو مايمکن ملاحظته في لبنان و العراق و البحرين و السعودية و اليمن، إذ باتت مجتمعات هذه الدول تشهد حالات من التصادم و الاختلاف الطائفي لم يسبق لها وان شهدتها طوال تأريخها، مثلما أن سوق الشحن الطائفي بات حافلا و يعج بمصطلحات و مفاهيم طارئة غريبة لا فائدة من ورائها سوى زرع الفتنة و الحقد و الکراهية و البغضاء، هکذا نظام بهکذا ممارسات مشبوهة و خبيثة تهدد أمن و سلام الشعوب قبل الانظمة، جدير بأن تبادر النخب الواعية و الهيئات و الاحزاب الشعبية بحملة توعية لفضحه و تحذير الشعوب من دسائسه و أحابيله و کيفية الوقوف ضدها و مجابهتها بما يجنب الشعوب مخاطرها و ويلاتها، لکن، وعلى عکس ذلك تماما، يجب على شعوب و دول المنطقة أن تعمل بإستمرار من أجل إبقاء وشائج العلاقات قوية مع الشعب الايراني المسلم و ضرورة عدم الخلط بينه و بين النظام، کما انه الاهم من کل ذلك هو دعم هذا الشعب و قواه الخيرة المتصدية للنظام الدکتاتوري الحاکم في طهران، ولاسيما المقاومة الايرانية التي تخوض مواجهة سياسية ـ فکرية طاحنة و استثنائية ضد النظام في سبيل تحقيق الحرية و الاستقرار للشعب الايراني و کنس الفاشية الدينية المتسلطة الى مزبلة التأريخ.
ان کشف المخططات و الدسائس الخبيثة و المشبوهة للنظام و إدانته من قبل شعوب المنطقة و أحزابها و هيئاتها الشعبية و نخبها الفکرية لاتکفي لوحدها من دون دعم و اسناد المقاومة الايرانية و إعتبارها الممثل الحقيقي للشعب الايراني و منحها الافضلية التي تستحقها، وهذا النوع من الاختيار بناء و إيجابي لأنه يخدم أماني و تطلعات شعوب و دول المنطقة بما فيها الشعب الايراني ومن هنا، فإن إلتفات شعوب و دول المنطقة الى سکان مخيمي أشرف و ليبرتي و مايجري بحقهم من ظلم و إجرام و غبن فاحش و العمل على فضح هذه الممارسات و الحيلولة دون تکرارها و کذلك دعمهم من أجل أن يحصلوا على حقوقهم و قطع أيادي التآمر و الاجرام من جانب ملالي طهران، هو مطلب ملح لابد من تحقيقه لأنه و کما قلنا يخدم مصالح و أماني و تطلعات کافة شعوب المنطقة و العالم.
suaadaziz@yahoo.com



 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية