جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 989 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

متابعات إعلامية
[ متابعات إعلامية ]

·ضمن الأنشطة والفعاليات التي تُبذل من اجل مساندة كبار السن في ظل جائحة الكورونا
·الأسيرة / سمر صلاح أبو ظاهر
·السيرة الشعبية الفلسطينية في الكويت
·افتتاح قسم علاج كورونا في مستشفى الشهيد محمود الهمشري
·قصة بعنوان في تابوت خشبي
·نداء عاجل من التحالف الاوروبي لمناصرة اسرى فلسطين
·امسية الخميس الثقافية ...!
·حفل توقيع كتاب : بوح الروح للأديب الكاتب والمفكر العربي الدكتور جمال أبو نحل
·الروائي الفلسطيني احمد ابوسليم


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: ماجد حمدي ياسين : ماذا قدمنا لم قدموا لنا زهرات شبابهم؟
بتاريخ الخميس 03 مايو 2012 الموضوع: قضايا وآراء

ماذا قدمنا لم قدموا لنا زهرات شبابهم؟
بقلم ماجد حمدي ياسين


إن تصاعد جرائم الإحتلال تنذر بمواجهة مقبلة بين الشعب الفلسطيني وفصائله الوطنية والإسلامية وبين دولة الإحتلال ومؤسستها العسكرية بعد أن أصبح الشارع الفلسطيني يعيش حالة من الإحتقان


ماذا قدمنا لم قدموا لنا زهرات شبابهم؟
 بقلم ماجد حمدي ياسين


إن تصاعد جرائم الإحتلال تنذر بمواجهة مقبلة بين الشعب الفلسطيني وفصائله الوطنية والإسلامية وبين دولة الإحتلال ومؤسستها العسكرية بعد أن أصبح الشارع الفلسطيني يعيش حالة من الإحتقان التي تولدت بسبب ممارسات الإحتلال العدوانية والعنصرية بحق الأسرى الفلسطينيين الذين يقبعون في سجون الإحتلال والذين داخلوا يومهم الخامس عشر بالإضراب المفتوح عن الطعام إحتجاجاً على ظروف إعتقالهم القهرية والغير إنسانية والتي تتعارض مع كافة القوانين والمواثيق الدولية الخاصة بمعاملة أسرى الحرب بإختلاف ألوانهم وأجناسهم .




خمسة عشرة يوماً من الإضراب الجماعي عن الطعام، سبقته حالات إضراب فردية دخلت اليوم السادس والستون بإضرابها عن الطعام كالأسيرين بلال ذياب وثائر حلاحلة، الذين تشهد حالتهم الصحية اليوم تدهوراً خطيراً وسط حالة من الإستهتار من قبل سلطات السجون الصهيونية التي ترفض الإستجابة لمطالبهم الإنسانية العادلة التي تتمثل بوقف الإعتقال الإداري ووقف سياسة العزل الإنفرادي والتفتيش العاري واللذان يُشكلان إنتهاكاً صارخاً لحقوق الإنسان وآدميته، بالإضافة إلي حق أسرى غزة بزيارة ذويهم لهم .




فإن أبطال معركة 'الأمعاء الخاوية' دخلوا اليوم في مرحلة العض على الأصابع وهم بأمس الحاجة إلي تعزيز صمودهم الأسطوري أمام الإحتلال وإجراءاته العنصرية الذي يسعى من خلالها إلي تصفية وإغتيال إرادتهم الصلبة، بهدف وقف سفينة حريتهم التي هي اليوم بحاجة إلي المزيد من الوقفات الإحتجاجية والتضامنية التي تدفع مسيرتهم الثورية للأمام .




لقد إستمعت قبل عشرون يوماً تقريباً لكلمة ألقاها الأسير المحرر 'تيسير البرديني' الذي قضى داخل سجون الإحتلال ثمانية عشر عاماً، أكد خلالها أن الإحتجاجات الشعبية والوقفات التضامنية مع الأسرى كانت تشكل عنصراً رئيسياً على مستوى كافة المعارك التي خاضتها الحركة الفلسطينية الأسيرة داخل سجون الإحتلال، مشيراً إلي أن هذه الفعاليات تساهم بتعزيز صمودهم وتُحصن إرادتهم وتدفع مسيرتهم نحو الإنتصار على إدارة السجون الصهيونية، مطالباً بحراكاً شعبياً تضامنياً يرتقي وحجم تضحيات الأسرى البواسل. .





ومن هذا المنطلق ينبغي علينا ألا نقلل من شأن هذه الفعاليات الشعبية المناصرة والمساندة للأسرى وقضيتهم العادلة، ولا يجوز بالمطلق أن نتركهم وحدهم يواجهون الإرهاب الصهيوني الذي يتعارض مع كافة القيم والمبادئ الإنسانية والأخلاقية ويشكل إنتهاكاً صارخاً لكافة الأعراف والقوانين الدولية، في ظل الغياب الواضح لجميع المنظمات الحقوقية والإنسانية الخاصة بحقوق الإنسان والتي أصبح نشاطها للأسف مختصراً على بيانات الإدانة والإستنكار .





إن الإحتجاجات الشعبية والوقفات التضامنية مع الأسرى لها مردود إيجاني وتأثير قوي على معنوياتهم وتشكل حصناً منيعاً لإرادتهم ، لهذا فإن الجميع مطالب بالوقوف إلي جانبهم والمشاركة بكافة الفعاليات المساندة لهم، بعيداً عن المشهد الإنقسامي الذي يعاني منه الشارع الفلسطيني منذ عدة سنوات، وهذا أقل ما نقدمه لأسرانا البواسل الذين قدموا زهرات شبابهم دفاعاً عن شعبهم وقضيتهم، وصنعوا من ريعان شبابهم شموعاً إحترقت لإضاءة طريق الحرية لكل الفلسطينيين .




كما ان وسائل الإعلام المحلية والعربية والدولية الحرة مطالبة اليوم بإنصاف الحق على الباطل من خلال إبراز معاناة الأسرى الفلسطينيين وتأجيج قضيتهم ومناقشتها وإثارتها على كافة المستويات العربية والدولية السياسية منها والحقوقية والإنسانية علهم يقدموا شيئاً إعلامياً ذات قيمة حقيقية يشعر بها المشاهد العربي الذي يتطلع إلي إعلاماً عربياً يخدم الأمة وقضاياها المحورية، بدلاً من البرامج الهابطة التي ليس لها أي قيمة، وتشكل إستخفافاً بعقل المشاهد العربي.

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.10 ثانية