جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1157 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الأدبي
[ الصباح الأدبي ]

·الضحيةُ للشاعر والكاتب ناصر محمود محمد عطاالله / فلسطين
·قصيدة المنفى
·مَلَامِحِي مُفَخَّخَةٌ .. بِمَوَاعِيدَ مَوْقُوتَة!
·قصيدة بعنوان:  من طرابلس .. إلى لبنان والعالم 
·{{بأنّك آخر العربِ}} -----
·قصيدة للشاعر : اللواء شهاب محمد أوقــــدي نــــارنـــــا
·فلسطين لا ننسى للشاعر شهاب محمد لفكرة حارس البيدر
·كامل بشتاوي : ،،،،،،يا عيد،،،،،،،
·إنتصار النحل ...!


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: سمير سعد الدين : المناضلة فاطمة البرناوي
بتاريخ الأربعاء 02 مايو 2012 الموضوع: قضايا وآراء

المناضلة فاطمة البرناوي
سميرسعدالدين
إستقبلت المناضلة فاطمة برناوي في محل إقامتها الجديد بالقاهرة مجموعات من الشباب الفلسطيني بمناسبة التضامن مع الأسرى الفلسطينيين ودخول عدد هام منهم كمرحلة أولى في إضراب  عن الطعام والبعض على الطريقة


المناضلة فاطمة البرناوي
سميرسعدالدين
إستقبلت المناضلة فاطمة برناوي في محل إقامتها الجديد بالقاهرة مجموعات من الشباب الفلسطيني بمناسبة التضامن مع الأسرى الفلسطينيين ودخول عدد هام منهم كمرحلة أولى في إضراب  عن الطعام والبعض على الطريقة الإيرلندية أي عن الطعام والماء ومن هذه المجموعات أعضاء تنظيم فتح بمصر ولجنة الأنشطة الشبابية والإجتماعية
تنتسب فاطمة البرناوي إلى الجالية الأفريقية التي تقيم بالقدس من العهد المملوكي والبعض من العهد العثماني وربما قبل ذلك إذ أنه من المعروف أن القدس لا تقع ضمن شروط تأدية فريضة الحج إلا أن الصحابة والتابعين منذ الفتح الإسلامي كانوا حريصين لتقديس الفريضة بالوصول إلى المسجد الأقصى وتأدية الصلوات به وهناك من كان يقوم بهذه الزيارة قبل تأدية فريضة الحج إلا أن غالبة الحجاج يقومون بالزيارة بعد تأدية الفريضة  وأن تقديس الحجة لغالبية المسلمين ظلت مستمرة  منذ الفتح الإسلامي حتى الإحتلال عام1967 وأن هناك مسلمون أدوا زيارة الإقصى حتى في عهد
 الإحتلال الصليبي للقدس ومنهم المسلمون من بلاد الأندلس علما بان الصليبيين كانوا يفرضون رسوما على هذه الزيارة
 وجد فاطمة البرناوي لأبيها من الأفارقة وتحديدا النيجريين الذين زاروا القدس وبقي فيها كبعض الزائرين للمدينة وكان الزعيم الفلسطيني الحاج أمين الحسيني قد رعى الجالية الإفريقية التي أصولها تعود لعددهام من الدول الأفريقية التي سكنت في بنائين تاريخين مملوكيين وعثمانيين يقعان على باب المجلس أحد أبواب الحرم القدسي الشريف وكان محمدعلي البرناوي والد فاطمة أحد المرافقين للحاج أمين الحسيني وهناك أخر قريب منه كان دائم الحضور إلى محلة الفاكهاني ببيروت أيام وجود الثورة الفلسطينية هناك ويلتقي بالشبان حيث ظل مرافقا للحاج أمين حتى إنتقل
 الزعيم الفلسطيني لرحمته تعالى ببيروت
فاطمة وإحسان شقيقتان كانتا تعملان في الحقل الإجتماعي قبل 67  بالتمريض وفيما كانت فاطمة بعد عودتها من السعودية تعمل في مستشفى قلقيلية كانت إحسان تعمل  بمستوصف لجمعية المقاصد الخيريةيقع في باب حطه للحرم القدسي ومستوصفات أخرى التي كان يشرف عليها الدكتور صبحي غوشه والتي أنشات مستشفى المقاصد في الطور على جبل الزيتون وهو الآن أهم مستشفى بالقدس وسائر الأراضي الفلسطينية وقد سمي بالمقاصد أسوة بمقاصد بيروت وأن التصريح للجمعية في ذلك الوقت حذف منها  كلمة الإسلامية بحيث حمل إسمها فقط جمعية المقاصد الخيرية ومن أعضائها الدكتور أمين الخطيب
 والشيخ حبية الذي عمل بنشاط وجد لمتابعة بناء المستشفى وتأمين نفقاته  من البلاد العربية البترولية وفي زمن الإحتلال كان كثيرا مايلتقي الراحل عرفات الذي كان حريصا على دعم المستشفى وتقديم خدماته المميزة
علما أن معظم الذين شاركوا الدكتور غوشه في هذه المؤسسة الوطنية كانوا من أعضاء القومين العرب منهم فاطمة وإحسان إذ أن غوشه هو أحد مؤسسي الحركة في فلسطين وشخصيات أخرى وطنية
 إلتقت فاطمة بالراحل عرفات في الضفة الغربية حيث كان قد دخلها بعد الإحتلال مباشرة للعمل على تنظيم مجموعات المقاومة  إذ أن هناك العشرات من اهالي القدس ونابلس والخليل ورام الله والمدن والقرى والمخيمات التقوا به وعمل بعضهم معه فيما بعد
في أحد الأيام قامتا فاطمة وإحسان بزرع قنبلة في سينما صهيون بالقدس الغربية وعندما خرجتا  من بعد بداية العرض السينمائي لحق بهما صحفي أمريكي وهو يحمل شنطة يد نسائة ليخبرهما بأنهما نسيتا محفظتهما وهناإنتبه الجنود الإسرائيليون وقد إستطاعتا الهرب إلا أن المختار تعرف عليهما فألقي القبض على فاطمة التي قضت بالاسر سنوات عشر فيما تمكنت إحسان من الهرب إلى الأردن بمساعدة الشهيد علي طه الذي إستطاع خطف طائرة وصل بها إلى مطار اللد حيث أستشهد بالعملية
حين وصول إحسان إلى عمان إنخرطت بالعمل الإجتماعي لفتح وقد برز نشاطها بشكل ملفت أيام الحرب الأهلية اللبنانية حيث كانت  ضمن الطاقم الذي يعمل على تقديم المساعدات للعائلات اللبنانية والفلسطينية و المنكوبة والمهجرة والجرحى ومهام أخرى نضالية
بعدإطلاق سراح فاطمة البرناوي طلب الرئيس عرفات منها تشكيل الشرطة النسائية ومثلت الشرطة في عدة بلدان منها هولندا كما أنه في ذلك الوقت كانت تشهد عمليات العدوان الإسرائيلي على الجنوب اللبناني و شقيقها الوحيد علي كان قد  جرح في إحدى العمليات وقطعت ساقه و كان يؤدي الخدمة في الكتائب العاملة بالجنوب
تزوجت فاطمة في بيروت من المناضل فوزي النمر وهو أحد أعضاء المجموعات الفتحاوية التي كانت تعمل في عكا والداخل كما أنه أحد أبطال الرواية التي كتبها الروائي فياض عن هذه المجموعة وأعتقد أن سبب إنتقال العائلة من غزة إلى القاهرة هو لتلقيه العلاج
للجالية الإفريقية بالقدس صفحات مشرقة في مقاومة الإحتلال إذ أنه بعدكل فترة وفترة يقوم شباب الجالية بالتصدي لقطعان المستوطنين الذين يحاولون تدنيس المسجد الأقصى وأن العشرات منهم تعرضوا للإعتقال والسجن  منهم علي جده أحدقادة الجبهة الشعبية الذي قضى بالسجن مايقرب من 15عاما وشقيقه الذي عمل مع فيصل الحسيني وناصر قوس رئيس نادي الأسير المقدسي الذي كان يعمل كمرافق أول مع فيصل الحسيني  وأعتقل مرات عدة ويسجل لناصر أن النادي الذي يرأسه له نشاط مميز بالدفاع عن أسرى القدس ورعاية عائلاتهم
 ولشبان الجالية نشاط هام بالفنون الشعبية  والتراث الفلسطيني والمقدسي ومن هذا النشاط تنظيم جولات للشبان المقدسيين للإطلاع على المواقع والأثار التاريخية في المدينة الإسلامية والمسيحية حيث كانت أخر جولة لهذا النشاط تمت قبل أيام ورافقها أحد أدلاء السياحة حيث يأتي ذلك في إطار المجموعات الشبابية المقدسية للتعرف على مواقع التاريخ العربي والإسلامي بالمدينة في ظل التهويد والأسرلة وتزوير التارخ التي تشهدها المدينة بشطريها الشرقي والغربي
 وأخيرا من جانبي أتمنى السلامة والشفاء للمناضل فوزي النمر ولفاطمة وإحسان وعلي ولشقيقتهم الكبرى في بلاد الإغتراب وللناشطة عبير مراغه العلو إبنة إحسان التي  تعد لشهادة الدراسات العليا
كاتب وباحث في شؤون القدس
SAMEIR_SAADALDIN@YAHOO.COM

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.16 ثانية