جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 840 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الأدبي
[ الصباح الأدبي ]

·الضحيةُ للشاعر والكاتب ناصر محمود محمد عطاالله / فلسطين
·قصيدة المنفى
·مَلَامِحِي مُفَخَّخَةٌ .. بِمَوَاعِيدَ مَوْقُوتَة!
·قصيدة بعنوان:  من طرابلس .. إلى لبنان والعالم 
·{{بأنّك آخر العربِ}} -----
·قصيدة للشاعر : اللواء شهاب محمد أوقــــدي نــــارنـــــا
·فلسطين لا ننسى للشاعر شهاب محمد لفكرة حارس البيدر
·كامل بشتاوي : ،،،،،،يا عيد،،،،،،،
·إنتصار النحل ...!


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: حمزة إبراهيم زقوت : مروان البرغوثى غزاويا
بتاريخ الثلاثاء 17 أبريل 2012 الموضوع: قضايا وآراء

مروان البرغوثى غزاويا

بقلم : حمزة إبراهيم زقوت

كاتب فلسطينى

جغرافيا و ديمغرافيا فلسطين التاريخية تعرفك و تحبك، لأنك أحببتها و عشقتها وقدمت كغيرك من المناضلين الشرفاء الكثير الكثير من أجلها، عرفتها و عرفتك، وداست أقدامك ثراها وترابها الغالى وتغبرت فيها مسيرتك



مروان البرغوثى غزاويا

بقلم : حمزة إبراهيم زقوت

كاتب فلسطينى

جغرافيا و ديمغرافيا فلسطين التاريخية تعرفك و تحبك، لأنك أحببتها و عشقتها وقدمت كغيرك من المناضلين الشرفاء الكثير الكثير من أجلها، عرفتها و عرفتك، وداست أقدامك ثراها وترابها الغالى وتغبرت فيها مسيرتك و تجربتك فى الميدان, ميدان العطاء و التفانى. لقد تغّبر نعلاك و ثيابك بتراب كل الوطن تراب الضفة وغزة والمثلث والجليل, حتى الشتات الفلسطينى فى الأردن وسوريا ولبنان والمغرب العربى والخليج وصلتهم وتواصلوا بك, عرفتهم و عرفوك, وديان الضفة والقدس وجبالها تشهد لك عندما كنت مطلوبا للإحتلال, وزيتون الضفة وقراها ومحافظاتها، المئات من شباب جيلك يشهدون عندما كنت تحشد لمساعدة الفلاحين فى قطف الزيتون لتثبيتهم فى أرضهم ومشاركتهم فى محاربة الإستيطان ومقاومة مصادرة الأرض, ونشهد لك حشدك لعشرات الباصات لتجوب كل جغرافيا الوطن لزيارة الجرحى وذوى الشهداء و الاسرى.

أذكر لك بأنى كنت من بين بعض المئات الذين ذهبوا معك لطيرة المثلث الفلسطينى عام 1984م لزيارة ثلاثة أسرى منها خرجوا فى صفقة التبادل حيث تحرر فى هذه الصفقة المئات من أسرى الشعب الفلسطينى , كل إلى مكان سكنه وبين اهله ومسقط رأسه, كانت صفقة أدخلت الفرحة إلى كل بيت فلسطينى فى الوطن والشتات, وهذه الصفقة تذكرنى بما سعى إليه الشهيد جمال أبو سمهدانة- أبو عطايا- قائد لجان المقاومة الشعبية فى قطاع غزة الذى كان يعتز بفتحاويته عندما قطع على نفسه خطف الجنود ليحرر الأسرى, و يدخل الفرحة لكل بيت فلسطينى وخاصة بيت مروان البرغوثى فكان خطف شليط, ولم يتحقق حلم الشهيد بإطلاق سراح مروان من أجل قوة فتح صاحبة المشروع الوطنى

غزة شاهدة على حبك لها يا أبا القسام مروان البرغوثى, وهى تحبك, فجرحاها وشهدائها قبل الإنتفاضة الأولى عام 1987 يشهدون بأنك تغبرت برمال غزة من رفح حتى بيت حانون, و أن يداك  وثيابك صبغت بالدم الأحمر الغزاوى و أنت تحمل الجرحى والشهداء من أبناء غز،  فالعلاقة علاقة دم و نضال و فداء, تشهد عندما سقط الشهيد المهندس شرف الطيبى من خانيونس شهيدا بجوار   فوق سطح مسجد القرية الملاصق لحرم بيرزيت القديم عام 1984م , ألبسه مروان البرغوثي نظارات سوداء و أجلسه فى المقعد الخلفى لسيارة مرسيدس سبعة راكب غزية بين إثنين من زملائه وعند حاجز أيرز شمل قطاع غزة قدم السائق سبعة بطاقات هوية غزية لجنود الحاجز الإسرائيلى, و بذلك وصل الشهيد شرف لأهله فى خانيونس. تشهد غزة أنه فى عام 1985-1986 عندما سقط الشهيدين أبو الذهب من الشجاعية والحنفى من رفح كان مروان معهم من بيرزيت حيث سقطا هناك, وشارك فى الجنازات الشعبية لهما. وفى الحالتين دلالة ومعانى فى ذلك الوقت: الآن و بما يعيشه قطاع غزة بكل التفاصيل و الخلفيات، فالشهيد شرف الطيبى مضى شهيداً دفاعاَ عن القرار الفلسطينى الوطنى المستقل, وشهيداً لوحدة الجغرافيا والدم  و الشعب, و كان إستشهاده فى مواجهة مع الإحتلال دعما للمجلس الوطنى الفلسطيني المنعقد فى عمان فى ذلك اليوم ، أما شهادة أبو الذهب والحنفى فكان بداية لخروج الآلاف من الشعب للمشاركة الوطنية وفى تشييع الشهداء عندما كان قطاع غزة فى سبات ونوم عميق, و تمكن  أبناء رفح الأبية وهم يحملون الشهداء على الاكتاف من حصار الإحتلال فى مواقعه, و كانت هذه الواقعة لبنة أساسية فى مقدمات إنتفاضة 1987 والمشاركة الشعبية الواسعة فى القضايا الوطنية, ومن نفس رفح كان الفدائى الفتحاوى الأسمر الشهيد جمال أبو سمهدانة الذى حلم و تمنى و خطط و درب و نفذ رجاله واستشهدوا فى عملية الوهم المتبدد التي خطف فيها شاليط , و كان البرغوثى الفدائى الأسمر الغزاوى الملامح كأبو عمار في سلم أولويات الألوية ( لجان المقاومة الشعبية) حتى سقط أبو عوض النيرب الذي قادها بعد أبو عطايا الذى أكد دائما وفاء الشهداء بأن ليس هناك أى صفقة دون سعدات و البرغوثى, و بعد إستشهاد عوض النيرب و زملائه القادة كانت صفقة وفاء الاحرار و ذهب أدراج الرياح الوفاء للشهداء

اليوم 15-4-2012 مضى عقد على إختطاف القائد مروان البرغوثى, حيث طير فى رسالته فى هذه المناسبة ما يصلح لبرنامج عمل وطنى فلسطينى ينهى الإنقسام, و يقوي الفلسطينيين فى مواجهة الإحتلال وحماية الاقصى ومقاومة الإستيطان ويخفف من معاناة الشعب الفلسطينى, برنامج يحرر الأسرى و ينجز المشروع الوطنى, برنامج عمل وتوحيد, ومن خلال رسالته طير التحيات من وفاء الاسرى فى السجون (قبور الأحياء) لوفاء الشهداء جمال أبو سمهدانة و عوض النيرب فى قبور الشهداء فى رفح, فهم أحياء يرزقون لانهم أوفياء للاسرى, والأسرى أوفياء لهم .فتاريخ مروان إرتبط بقطاع غزة لعقود وفى محطات هامة, و قطاع غزة يعشق الشرفاء و الأوفياء امثال مروان البرغوثى , فمن عرف مروان من أبناء قطاع غزة على مدار الثلاثة عقود الماضية لا يقبل إلا أن يكون مروان غزاويا, و من عرفه من الخليل لا يقبل إلا أن يكون مروان خليليا، و كذلك نابلس و جنين و المثلث و الجليل...


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.16 ثانية