جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1077 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

منوعات
[ منوعات ]

·طبيب الأسنان د. رفيق حجازي :الزراعة الفورية تتميز بأنها تتم في نفس اليوم
·التوقيت الأفضل لإجراء أشعة D4 للحامل
·هشاشة العظام ... الأعراض والأسباب والوقاية
·رواية - مطارح سحر ملص
·كورونا ينتشر في 4 دول عربية جديدة
·( وحده المتجهم ) كمال ميرزا يعرف
·تعزية ومواساة : الحاجة حليمة محمد مصطفى نصر ام محمد
·رواية الزغب النرجسي عواطف الكنعاني
·رواية خُلِقَ إنسانا شيزوفيرنيا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: عطية ابوسعده : فعاليات يوم الارض والاسير في تونس الخضراء
بتاريخ الأحد 15 أبريل 2012 الموضوع: قضايا وآراء

فعاليات يوم الارض والاسير في تونس الخضراء

يوم الارض والاسير في تونس الخضراء


شبابنا عماد الحياة ومستقبلها عماد الانتماء لفلسطين وثورتها حافز استنهاض الهمة من غفلتها ورسالة تعلمنا كيفية النضال بعد انتكاستها هؤلاء هم شباب فلسطين وابناء الفتح وعماد مستقبلها تناثرت اهازيجهم وصيحات الانتماء بين


فعاليات يوم الارض والاسير في تونس الخضراء

يوم الارض والاسير في تونس الخضراء


شبابنا عماد الحياة ومستقبلها عماد الانتماء لفلسطين وثورتها حافز استنهاض الهمة من غفلتها ورسالة تعلمنا كيفية النضال بعد انتكاستها هؤلاء هم شباب فلسطين وابناء الفتح وعماد مستقبلها تناثرت اهازيجهم وصيحات الانتماء بين اروقة مسرح اراد شعب الربيع العربي بتونس مساندة فلسطين الارض في يومها والاسير في اصراره لتلحم مراحل الأنتماء في زمن حكم الشعب وانتماء الشيب لجيل الشباب لتتاح لنا الفرصة في قراءة للماضي والحاضر من خلال عيون فلسطينية ينتصر فيها اصرار عجيب على احقية العودة واصالة الانتماء لوطن سكن اعماق هؤلاء الشباب دون رؤيته ولكنهم يعلمون جيدا ان لهم وطنا مغتصبا لابد ان يتحرر ويعلمون ان مقولة بنو اسرائيل ان الشيوخ يموتون والشباب ينسون لم تكن ابدا في حسابات هؤلاء الشباب ولتثبت امامهم وامامنا مقولة الشيوخ يموتون وهذه حقيقة ولكن الشباب يزداد اصرارا على الإنتماء ويزداد اصرارا على حق العودة ....

حقيقة كانت تغيب عن معرفتي او تجاهلتها وتجاهلها الكثير من ابناء هذا الوطن السليب والعلاقة المميزة بين تونس وفلسطين والتي تمثلت بعد امتزاج الدم بالدم وامتزاج الروح بالروح بامتزاج النشيد الوطني الفلسطيني بالنشيد الوطني التونسي لتكتمل معاني الاصرار والفداء بين فدائي واذا الشعب يوما اراد الحياة تجد العمق في المعنى والتلاحم والتلاقي في الاهداف وتجد ايضا الرغبة في اصالة الانتماء بين بلدين تجمعهما الان ثورة اصيلة تعلّم منها القاصي والداني لتزداد الشعلة اشتعالا وتزداد اللحمة التحاما وتزداد متانة العلاقة ويظهر من خلالها عمق الإنتماء في جو من الصفاء وصدق اللقاء ....

امتزج النشيد وامتزج الغناء وامتزج الألم وامتزج النداء وامتزج الاصرار وامتزجت اللحمة بين شعبين اراد القدر ان تلتحم مقوماتها واراد القدر او تكتمل المسيرة وتنقل باسترسال واستبسال استمرارية الثورة من شيبها الى شبابها وكأن الامر حلقة من حلقات الايمان الديني والإخلاص الدنيوي متصلة فيما بينها تتعانق الاهداف وتتيه بين طياتها حقيقة الإنتماء....

كان يوم من الايام القلائل التي احس الشيخ الفلسطيني بصدقية الشباب وولائهم لفلسطينيتهم اولا ولفتحاويتهم ثانيا ولعروبتهم اخيرا ,, امتزج اللحن مع الشعر مع اصالة الإلقاء وصدق الإنتماء في مهرجان كان ظاهره خطابي لم شمل الكل الفلسطيني والتونسي والحقيقة انه كان لقاء تجديد البيعة لفتح ولفلسطين وتقوية اواصر العلاقة الحقيقية بين تونس وفلسطين كما كانت على الدوام....

من هنا نعيد ونؤكد شكرنا وامتنانا لتونس اولا والى السيد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح الاخ عباس زكي على اصراره اللقاء مع الكادر الفلسطيني وهذا واجب عليه ولقاء مهرجان ذكرى يوم الارض والمجهود الخاص لسفارة فلسطين بتونس وسفيرها الاخ سلمان الهرفي ولكافة كادر شعبنا الفلسطيني بتونس ولشباب فلسطين وتونس ايضا على اصراره اظهار معالم الانتماء لفلسطين اولا ولحركة فتح ثانيا....

تحية الى شعبنا الفلسطيني اينما وجد وتحية لشباب فلسطين اينما وجد وتحية لكل من يعمل جاهدا لاعلاء راية فلسطين عاليا وتحية لاسيرنا المرابط في سجون الاحتلال وامتنان الى الشهداء الابرار الذين ضحوا بالغالي لاجل الوطن وتحية الى تونس بكافة اطيافها على وقفتها الصادقة مع شعبنا وقضيتنا ....

المجد والخلود لشهدائنا الابرار والحرية لاسرانا والشفاء لجرحانا والى الامام ياوطني وستبقى الراية مرفوعة الى ان ننال مبتغانا ..

الكاتب عطية ابوسعده / ابوحمدي



 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية